الحمل الكهربائي يسجل 3770 ميجا واط مساء الاثنين

محليات
نشر: 2021-12-21 16:49 آخر تحديث: 2021-12-21 16:49
الحمل الكهربائي يسجل 3770 ميجا واط مساء الاثنين
الحمل الكهربائي يسجل 3770 ميجا واط مساء الاثنين

سجل الحمل الكهربائي مساء الاثنين 3770 ميجا واط، مقابل حمل صباحي بلغ 3540 ميجا واط، وكان أقصى حمل كهربائي سجل العام الماضي 3630 ميجا واط، بحسب بيانات شركة الكهرباء الوطنية.


اقرأ أيضاً : طقس العرب: هطول زخات من الأمطار على هذه المناطق في الأردن الأربعاء - تفاصيل


وأكدت الشركة أن النظام الكهربائي في المملكة قادر على تغطية أي أحمال كهربائية من مصادر التوليد المختلفة، وأن هناك خططا معدة مسبقاً للتعامل مع الظروف الجوية.

وكان وزير الطاقة والثروة المعدنية الدكتور صالح الخرابشة طالب شركات الكهرباء بالتصدي لتحديات فصل الشتاء باعتماد معايير أداء وإجراءات وقائية وأخرى علاجية ومعالجة النقاط الساخنة التي تتكرر فيها الأعطال الكهربائية خلال الموسم الشتوي، مشددا على أن المستشفيات تشكل أولوية قصوى خاصة خلال فصل الشتاء وفي ظل تداعيات جائحة (كورونا)، كما شدد على ضرورة التأكد من جاهزيتها لحالات الطوارئ وضمان عدم انقطاع التيار الكهربائي وتقليل مدة الانقطاع من خلال خطط مهنية تعتمدها شركات الكهرباء.

من جانبه، قال رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن، الدكتور حسين اللبون، إن الهيئة أوعزت لشركات الكهرباء برفع الجاهزية استعدادا لمواجهة الظروف الجوية المتوقعة خلال فصل الشتاء، مؤكدا ضرورة ضمان أمن التزود بالطاقة وتخفيض الانقطاعات إلى الحد الأدنى ومعالجة الأعطال الكهربائية بالسرعة الممكنة، داعيا شركات الكهرباء إلى التعاون فيما بينها لتقديم الدعم بما يخدم مصلحة القطاع والمشتركين.

وأكدت شركة الكهرباء الأردنية (جيبكو) جاهزية كوادرها العاملة في مناطق اختصاصها في محافظات الوسط (عمان والزرقاء ومأدبا والبلقاء) للتعامل مع الظروف الجوية كافة في فصل الشتاء، بما يضمن ديمومة استمرار التيار الكهربائي.

وقالت الشركة إن كوادرها المدربة على أتم الاستعداد للتعامل بكل كفاءة ومهنية عالية لتنفيذ خطة الطوارئ التي تم إعدادها لمواجهة جميع الظروف وبخاصة المنخفض الجوي الذي تتأثر به المملكة حاليا، انطلاقا من حرصها على استمرار خدماتها للمشتركين بكل كفاءة واقتدار.

وأشارت الشركة إلى تعزيزها وتزويدها جميع المحافظات ضمن اختصاصها بمخزون من المواد والمتطلبات الاحتياطية اللازمة، وأن كوادرها تعمل على مدار الساعة وعلى مدار العام لضمان تنفيذ خططها السنوية على أتم وجه لما فيه خدمة الوطن والمشتركين، ولتقليل وقت الوصول للمواقع كافة عند الحاجة، خاصة في فصل الشتاء من خلال آلياتها الحديثة المجهزة بكاسحات الثلوج للإسراع في إنجاز المهام.

وأكدت شركة توزيع الكهرباء أن كوادرها على درجة عالية من الجاهزية استعداداً للمنخفض الجوي الذي تتأثر به المملكة، بما يضمن ديمومة استمرار التيار الكهربائي.

ووفق للشركة، فإن الاستعدادات تهدف إلى ضمان التعامل الحيوي والسريع مع أي شكاوى وملاحظات في مناطق عملها في العقبة ومعان والطفيلة والكرك والأغوار ووادي الأردن والمنطقة الشرقية.

وأكدت الشركة أنها ستعمل وفق أقصى الطاقات والجاهزية العالية وستكون على تواصل مستمر مع الجهات ذات العلاقة في المحافظات والبلديات من أجل ضمان تسخير كافة الآليات والأجهزة خدمة للمواطنين ومواجهة أي مشاكل وأعطال محتملة.

أخبار ذات صلة

newsletter