الصين تزرع 78.1 مليار شجرة في 40 عاما

هنا وهناك
نشر: 2021-12-14 10:27 آخر تحديث: 2021-12-14 17:36
مشروع إسكان «حديقة غابات مدينة تشنغدو»، الصين 3 أغسطس/ آب 2020
مشروع إسكان «حديقة غابات مدينة تشنغدو»، الصين 3 أغسطس/ آب 2020

زرع متطوعون صينيون 78.1 مليار شجرة على مدار 40 عاما، وذلك منذ إطلاق البلاد حملة لزراعة الأشجار بشكل طوعي.


اقرأ أيضاً : وزير الزراعة: الأردن من بين أكبر 10 دول منتجة للزيتون في العالم


وأظهرت الأرقام الواردة من اللجنة الوطنية للتشجير، اليوم الثلاثاء، أن الحملة الوطنية الطوعية لزراعة الأشجار، والتي تبنتها الصين في كانون الأول 1981، جعلت التشجير مسؤولية على عاتق جميع المواطنين الصينيين المؤهلين، وهو ما جعل الصين أكثر اخضرارا.

وشهدت الصين تضاعف معدل الغطاء الأخضر من 12 في المئة في أوائل الثمانينات من القرن الـ20 إلى 23.04 في المئة، فيما نما المخزون الغابي من 9.03 مليار متر مكعب إلى 17.56 مليار متر مكعب، وازداد معدل الغطاء الأخضر بالمدن إلى 41.11 في المئة.


اقرأ أيضاً : الصين تسجل أول إصابة بمتحور أوميكرون


 وأعلن نائب رئيس لجنة الغابات والمراعي في الصين لي تشون ليانغ، في آب/أغسطس الماضي، أن بلاده ستقوم بزرع 36 ألف كم مربع من الغابات الجديدة سنويا لمكافحة ظاهرة تغير المناخ.

وحسب "رويترز"، قال المسؤول الصيني في مؤتمر صحفي، إن برامج "تحضير الأراضي" ستزرع 36 ألف كيلومتر مربع من الأشجار سنويا حتى عام 2025.

أضاف أنه "بحلول عام 2035 ستكون هناك تحسينات شاملة في جودة واستقرار النظم البيئية للغابات والأراضي العشبية والأراضي الرطبة والصحراوية".

وتهدف الصين إلى زيادة مساحة الغابات إلى 24.1 بالمئة بنهاية عام 2025 من 23.04 بالمئة في نهاية العام الماضي وفقا لخطة الغابات والأراضي العشبية الخمسية التي نُشرت هذا الأسبوع.

يشار إلى أن زراعة الأشجار كانت في صميم الجهود البيئية التي تبذلها بكين منذ عقود ضمن خطط القضاء تماما على انبعاثات الكربون بحلول عام 2060.

يذكر أنه بنهاية عام 2020، خفضت الصين كثافة الكربون بنسبة 48.4 بالمائة، لتصل إلى هدفها المحدد في عام 2009 بخفض انبعاثات الكربون بنسبة تصل إلى 45 بالمائة بحلول عام 2020 عن المستوى في عام 2005.

 

 

 

أخبار ذات صلة

newsletter