597 مليون دولار منح أمريكية للأردن لتحقيق التعافي الاقتصادي ودعم الموازنة

اقتصاد
نشر: 2021-12-13 10:02 آخر تحديث: 2021-12-13 10:02
جانب من توقيع الاتفاقية
جانب من توقيع الاتفاقية

وقع وزير التخطيط والتعاون الدولي السيد ناصر الشريدة ومديرة بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) في عمان السيدة شيري كارلين اليوم الاثنين على اتفاقيتين تم بموجبهما تقديم منح ومساعدات تنموية  للأردن بقيمة  بلغت 597 مليون دولار أمريكي وذلك كجزء من برنامج المساعدات الاقتصادية الأمريكية للحكومة الأردنية للعام 2021  والبالغة 1.2 مليار دولار أمريكي.

وحول تفاصيل الاتفاقيتين، أوضح وزير التخطيط والتعاون الدولي أنه بموجب الاتفاقية الاولى ستقوم الحكومة الأمريكية بتحويل الدفعة الثانية من منحة الدعم النقدي المباشر للخزينة وقيمتها 245 مليون دولار وهي الدفعة الأخيرة من منحة الدعم النقدي المباشر السنوية إلى الأردن والبالغة 845 مليون دولار أمريكي 2021. 


اقرأ أيضاً : الأردن.. منحة بقيمة 10.2 ملايين يورو لتنفيذ مشاريع خدمية في سهل حوران والرمثا


وأكد الوزير الشريدة أهمية منحة الدعم النقدي للمساهمة في تمويل مشاريع تنموية ذات أولوية ضمن قطاعات المالية العامة والمياه والتعليم والصحة والأشغال العامة والإسكان والطاقة والثروة المعدنية والإدارة المحلية والسياحة والآثار والشباب، ودعم التعافي الاقتصادي الأردن، مما سيُساهم في تخفيض عجز الموازنة العام ودعم خطط الحكومة لبدء التعافي الاقتصادي.

ووفق وزير التخطيط والتعاون الدولي، تحدّد الاتفاقية الثانية وهي اتفاقية المساعدات التنموية كيفية إنفاق الوكالة الامريكية للتنمية الدولية، بالشراكة مع الحكومة الأردنية والقطاع الخاص ، منح بقيمة 352 مليون دولار أمريكي ستوجه للمساعدة في تحفيز تعافي الاقتصاد الأردني ودعم قطاعات التنمية الاقتصادية والصحة والتعليم والخدمات الاجتماعية.

وأعرب وزير التخطيط والتعاون الدولي عن شكر وتقدير الحكومة الأردنية للولايات المتحدة الأمريكية، حكومةً وشعباً، على الدعم المتواصل والمتزايد المُقدم للمملكة الأردنية الهاشمية، الذي يعكس المستوى المتقدم الذي وصلت إليه العلاقة بين الجانبين.

وأكد الوزير الشريدة أن الاتفاقيتين التي وقعها البلدان تعكسان الشراكة الاستراتيجية التي تحكم العلاقات الاردنية- الأمريكية العميقة، وتقدير الولايات المتحدة للجهود التي يبذلها جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم (حفظه الله) في تمكين وتوطيد أواصر التعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية، حيث كان لهذا الدعم أثر واضح في مسيرة الأردن التنموية في مختلف القطاعات التنموية والحيوية. ووصف العلاقات الأردنية –الأمريكية بأنها تاريخية واستراتيجية تغطي المجالات السياسية والاقتصادية وتزداد نموا وتترسخ وفق منهجية تخدم مصالح البلدين والشعبين الصديقين.

 كما اكد وزير التخطيط والتعاون الدولي تطلع الحكومة الأردنية للمزيد من التعاون بين البلدين الصديقين مشيرا إلى أن حكومتي البلدين يعملان حاليا على " ابرام مذكرة تفاهم" جديدة بشأن المساعدات الخارجية للفترة المقبلة ابتداء من عام 2023، وذلك لدعم تنفيذ الخطط والبرامج الإصلاحية الاقتصادية والتنموية الوطنية بما فيها برنامج أولويات عمل الحكومة الاقتصادي الجديد للأعوام 2021 – 2023 .

من جهتها، قالت مديرة بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID): "تدعم اتفاقيات المساعدات التنموية ومنح الدعم النقدي الاستقرار الاقتصادي في الأردن، كما أنها تساعد الحكومة الأردنية على تنفيذ الإصلاحات التي تعزز النمو الاقتصادي، وستظل الولايات المتحدة ملتزمة بدعم الأردن حكومةً وشعباً من خلال تعزيز الاستقرار والازدهار على المدى الطويل في المملكة."

أخبار ذات صلة

newsletter