المعاني يحذر من تكلفة الحجر المؤسسي للمصابين بـ"أوميكرون"

محليات
نشر: 2021-12-11 08:21 آخر تحديث: 2021-12-11 10:22
الوزير الأسبق وليد المعاني
الوزير الأسبق وليد المعاني

قال الوزير الأسبق وليد المعاني، اليوم السبت، إن متحور أوميكرون ليس أكثر إمراضا من دلتا.

وأضاف المعاني في حسابه الرسمي على موقع "تويتر": "لا أدري ما هي الحكمة من الحجر المؤسسي للمصابين بمتحور أوميكرون". 


اقرأ أيضاً : الصحة النيابية لـ"أخبار السابعة": سنرسل مذكرة للحكومة بشأن أوامر الدفاع وحفلات رأس السنة


وأشار إلى أن "الأولى أن يعامل المصابون به كمرضى الكوفيد العاديين، وذلك إما بالدخول للمستشفى أو العزل المنزلي مع الرقابة المشددة وعدم المخالطة.

وأوضح: "أوميكرون ليس أكثر إمراضا من دلتا، وأخشى أن يحجم الناس عن الفحص خشية تكلفة الحجر المؤسسي".

وفي سياق منفصل، قال عضو اللجنة الوطنية للأوبئة الدكتور بسام حجاوي، إن متحور الدلتا يخيفهم في الأردن أكثر من أوميكرون.

وأضاف حجاوي خلال استضافته عبر نشرة أخبار رؤيا الجمعة إن الأردن قام في مرحلة مبكرة بإجراءات وبروتوكول قوي للكشف عن "أوميكرون" على أراضيه، لافتا إلى أن جميع الدول كانت تتوقع تسجيل إصابات بمتحور أوميكرون.

وبين حجاوي أن فرق الاستقصاء الوبائي تقوم بإجراءات موسعة للكشف عن المخالطين الإصابات المسجلة، والوصول إلى مصدر الاصابة في الأردن.

وأشار حجاوي إلى أن المتحورات تأتي إلى الأردن من الخارج، وهذا لا يمنع أن يتحور كورونا في الأردن.

وحول قلق العالم من أوميكرون قال حجاوي إن العالم قلق لأن هنالك موجات كورونا تصيب بعض الدول في هذه الاثناء، وقد يتسبب أوميكرون بزيادة العبء عليها.

وأكد حجاوي أن الأردن لن يعود الى المربع الأول، وأنه سيتم اتخاذ إجراءات بسيطة فقط للتعامل مع أوميكرون.

أخبار ذات صلة

newsletter