وزير المياه: سنحدث نقلة نوعية في محافظات الجنوب

محليات
نشر: 2021-12-09 20:49 آخر تحديث: 2021-12-09 20:49
وزير المياه والري محمد النجار - أرشيفية
وزير المياه والري محمد النجار - أرشيفية

وقع وزير المياه والري المهندس محمد النجار، ومديرة مكتب الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، شيري كارلن، اليوم الخميس في مبنى الوزارة، اتفاقيات عقد إدارة وتشغيل مياه وصرف صحي محافظات الجنوب، لتشغيلها من قبل شركة مياه العقبة، بدءا من بداية العام المقبل، وفي نيسان المقبل لإدارة مياه محافظة معان الكرك والطفيلة.


اقرأ أيضاً : النجار: إجراءات لزيادة كمية المياه المتاحة في الأردن


ووفقا لبيان صادر عن الوزارة وصلت إلى "رؤيا" نسخة عنه، قال النجار إن جهود وزارة المياه والري- سلطة المياه متواصلة لإحداث نقلة نوعية وتحسين خدمات المياه والصرف الصحي المقدمة للمواطنين في محافظات الجنوب، وتطوير الخدمات ورفع كفاءة التزويد المائي والحد من الفاقد المائي وخفض كلف الطاقة.

وأضاف النجار أن التحدي أمام الجميع لإنجاح جهود ضم إدارات مياه محافظات الجنوب لشركة مياه العقبة، بما ينعكس على تحسين الخدمة للمواطن.

وثمن النجار دعم الدول الصديقة والمانحين حول العالم لقطاع المياه، وخاصة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والوكالة الألمانية والوكالة اليابانية (جايكا)، الذي سيسهم في مواجهة مختلف التحديات وتحسين مستوى الخدمة.

وقال أمين عام سلطة المياه، المهندس بشار البطاينة، من ناحيته، إن هدف هذه الاتفاقية تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، ورفع كفاءة التزويد، والحد من الفاقد المائي، والعمل على تأمين مصادر مياه جديدة، وخدمة مختلف المناطق بمستوى جيد من خدمات المياه والصرف الصحي.

وأضاف البطاينة أن خفض الفاقد سينعكس على توفير وتأمين كميات مياه إضافية للمناطق المختلفة، وكذلك إيجاد مصادر بديلة للطاقة لخفض فاتورة الطاقة وتنفيذ مشاريع وفق أفضل المستويات الحديثة، بما يتوافق مع استراتيجية سلطة المياه، إضافة إلى تأهيل شبكات المياه والصرف الصحي وتطوير وتحسين مستوى أداء الموظفين والعاملين، لاختصار الوقت والجهد وتقديم خدمة عالية المستوى.

وحضر توقيع الاتفاقية رئيس هيئة مديري شركة مياه العقبة، محمود جراد النعيمات، ومدير عام شركة مياه العقبة، المهندس خالد العبيدين، ومدير مكتب المياه والبيئة في الوكالة الأمريكية، أندرو مكيم، وممثل الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (جايكا)، نوبوهيروكواتاني، ومدير مياه محافظة الكرك المهندس سامر المعايطة ومدير مياه محافظة معان المهندس محمد العسوفي ومدير مياه محافظة الطفيلة المهندس مصطفى زنون ومدير وحدة مراقبة الشركات الدكتور أحمد العزام وعدد من مسؤولي قطاع المياه.

وفي وقت سابق، قدم وزير المياه والري المهندس محمد النجار، خلا ترؤس جلالة الملك عبد الله الثاني اجتماعا لمجلس السياسات الوطني، شرحا بين فيه خطة الوزارة لتغطية حاجات مياه الشرب في الصيف المقبل.


اقرأ أيضاً : توقيع اتفاقيات لتنفيذ مشاريع صرف صحي في إربد بـ40 مليون دولار


وأشار النجار إلى أنه من المتوقع أن يبلغ الطلب على مياه الشرب في عام 2022، نحو 555 مليون متربع مكعب، في حين أن المتاح 510 ملايين متر مكعب.

وتناول الشرح نسب الهطول المطري على المملكة في العقود الماضية، وخطة الوزارة لمعالجة الاعتداءات على مصادر المياه.

وعُرضت، في الاجتماع، الخطة الأمنية المشتركة للتعامل مع الاعتداءات على مصادر المياه، التي تتضمن آليات إزالة الاعتداءات التي تؤثر مباشرة على تزويد المواطنين بمياه الشرب، وعلى تعبئة السدود، وضبط المخالفات البيئية والصهاريج التي تقوم بتعبئة المياه غير الصالحة للشرب وإغلاق وردم الآبار المخالفة التي تبيع المياه الجوفية.

وفي تصريح صحفي، عقب الاجتماع، قال النجار إن الوضع المائي الحالي في الأردن يشكل قلقا بالنسبة للكميات المتاحة للزراعة، متوقعا أن يتحسن هذا الوضع العام المقبل.

ولفت النجار إلى أن خطط الوزارة لتلبية احتياجات مياه الشرب تتضمن زيادة كميات الضخ من مياه الديسي من 12 إلى 14 مليون متر مكعب، وحفر آبار في مناطق متعددة منها، مناطق البازلت وحسبان وسواقة والحلابات، وذلك لتأمين كميات أخرى من المياه تقدر بـ10 مليون متر مكعب.

وبين أنه ستُحوّل أيضاً كميات من مياه قناة الملك عبد الله إلى الشمال ومن ثم نقلها من الشمال إلى عمان، مؤكدا أن هذه الإجراءات ستؤدي إلى زيادة كمية المياه المتاحة صيف العام المقبل، بحيث تتجاوز ما كانت عليه هذا العام، ضمن المساعي التي تبذلها الوزارة للوصول إلى صيف آمن فيما يتعلق بمياه الشرب.

وأشار النجار إلى أن الوزارة أوقفت تسييل سد الوحدة، للحفاظ على كمية من مياهه لغايات الزراعة، وذلك لإعطاء المزارعين حقهم.

أخبار ذات صلة

newsletter