Please enable JavaScript
Email Marketing by Benchmark
السيسي عن ميركل: شخصية عظيمة ذات نمط قيادي فريد | رؤيا الإخباري

السيسي عن ميركل: شخصية عظيمة ذات نمط قيادي فريد

عربي دولي
نشر: 2021-12-09 11:15 آخر تحديث: 2021-12-09 11:15
السيسي وميركل - ارشيفية
السيسي وميركل - ارشيفية

قال الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، إن المستشارة الألمانية السابقة، أنغيلا ميركل شخصية عظيمة ذات نمط قيادي فريد.


اقرأ أيضاً : ألمانيا.. انتخاب أولاف شولتس مستشارا خلفا لميركل


وفي تغريدة له على حسابه الرسمي في موقع "تويتر" اليوم الخميس، أوضح السيسي: "تشرفت بالعمل المشترك والتعاون المثمر والتشاور المنتظم البناء طوال سبع سنوات مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل".

وأضاف: "تلك الشخصية العظيمة ذات النمط القيادي الفريد الذي يجمع بين الحكمة والقوة، أنجزت طوال مسيرتها السياسية البراقة الكثير تجـاه وطنهـا وشعبها، وأوروبا والعالم".

وتابع: "لن تنسى مصر حكومة وشعبا ما قامت به المستشارة أنغيلا ميركل لصالح العلاقات المصرية الألمانية، ودورها في تعزيز أواصر الصداقة بين البلدين والشعبين الصديقين".

وختم السيسي بالقول: "إنني إذ أعبر عن خالص التقدير لشخصها، أتمنى لها موفور الصحة والسعادة في حياتها الجديدة".

انتخب مجلس النواب الألماني، الأربعاء، الاشتراكي الديمقراطي أولاف شولتس مستشارا، منهيا رسميا عهد أنغيلا ميركل الذي استمر 16 عاما.

 وحصل شولتس (63 عاما) المدعوم من الحزب الاشتراكي الديمقراطي والخضر والليبراليين، على تأييد 395 نائبا من أصل 736 في البوندستاغ، على أن يتوجه الآن إلى مقر رئيس الجمهورية الفدرالية فرانك فالتر شتاينماير لتسلم وثيقة تعيينه.

وبعد تلقيها الكثير من الإشادات و التكريم في الأسابيع الأخيرة، تغادر ميركل المستشارية نهائيا بعد مراسم تسليم السلطة لشولتس، خصمها السياسي إنما كذلك وزير ماليتها ونائبها في السنوات الأربع الأخيرة بموجب لعبة التحالفات.

وبذلك تطوي ميركل التي تنسحب فيما شعبيتها في أعلى مستوياتها، حياة سياسية استمرت 31 عاما بينها 16 على رأس القوة الاقتصادية الأولى في أوروبا.

ويتسلم شولتس مقاليد السلطة على رأس أول حكومة تكافؤ في ألمانيا تتولى نساء فيها وزارات أساسية مع تعيين البيئية أنالينا بيربوك وزيرة للخارجية والاشتراكيتين الديمقراطيتين كريستين لامبريشت وزيرة للدفاع ونانسي فيسر وزيرة للداخلية.

كذلك تعتبر الحكومة سابقة من حيث تشكيلتها السياسية، إذ تضم للمرة الأولى منذ الخمسينيات ثلاثة مكونات هي الحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر والحزب الديمقراطي الحر.

وبالرغم من الاختلاف لا بل التعارض أحيانا في برامج التشكيلات الثلاث، إلا أنها توصلت سريعا إلى الاتفاق على برنامج يرتكز إلى حماية البيئة والتقشف المالي وأوروبا.

أخبار ذات صلة

newsletter