الشوبكي لرؤيا: جميع مناطق الأردن "مؤملة" بوجود النفط - فيديو

اقتصاد
نشر: 2021-11-30 21:26 آخر تحديث: 2021-12-01 08:57
الخبير النفطي عامر الشوبكي
الخبير النفطي عامر الشوبكي


قال الخبير النفطي عامر الشوبكي، إن قرار الحكومة بتثبيت أسعار المشتقات النفطية لشهر كانون الأول، كان خيارا متوسطا يلبي حاجة الحكومة والطبقة الفقيرة في الأردن.

وأكد الشوبكي لبرنامج نبض البلد، الثلاثاء، على قناة رؤيا أن الحكومة تحملت للمرة الثانية تواليا، نتائج ارتفاع الأسعار عالميا.

 


اقرأ أيضاً : خبير نفطي لرؤيا: منطقة السرحان "مؤملة" بوجود النفط والغاز - فيديو


وعن وجود النفط في الأردن خاصة في منطقتي السرحان والجفر، قال الشوبكي إن النهج الحكومي الجديد، أصبح يسير على الطريق الصحيح في ملف الطاقة.

وأضاف أن نهج الحكومة الجديد مختلف عن سابقه، من حيث قربه للمنطقية والواقعية، بعيدا عن صنع بطولات وهمية، لكنه يحتاج إلى المزيد من الشفافية والوضوح، وفق الشوبكي.

وتابع، يجب محاسبة المسؤولين السابقين الذين ضللوا الشعب الأردني، في سبيل البحث عن الشعوبيات، لافتا إلى وجود أخطاء لمسؤولين سابقين في ملف الطاقة.

وعن منطقة السرحان ووجود النفط فيها، أوضح الشوبكي أن المنطقة منقسمة إلى قسمين، أحدهما تم اكتشافه، وآخر هناك تفكير في إعادة استكشافه.

وأكد أن كافة مناطق الأردن "مؤملة" بالنسبة لوجود النفط فيها، وأن حقل حمزة النفطي ما زال مؤملا، لكنه دعا إلى المزيد من الوضوح والشفافية في ملف الطاقة.


اقرأ أيضاً : الأردن.. بدء التنقيب عن النفط في الجفر والسرحان شباط المقبل


من جهته، قال نقيب الجيولوجيين صخر النسور، إن النهج الحكومي أصبح يسير على الطريق القويم في ملف الطاقة.

وأضاف لبرنامج نبض البلد على قناة رؤيا، الثلاثاء، أن قرار الحكومة بالتنقيب عن النفط والغاز في السرحان والحفر، أثلج صدره، واعتبره بداية موفقة لما تم بعثرته في السنوات السابقة.

وأشار إلى أن البعض مارس الشعبويات في تقديره واحتمالاته بوجود النفط في الأردن، قائلا: "لم يعد هناك مجالا لتلك الشعبويات على حساب ومصير الأردن" في ملف الطاقة.

ودعا إلى تحليل كافة الدراسات في أماكن وجود النفط في الأردن، مشددا على ضرورة تقديمها بشكل كامل وليس منقوصة. 

أخبار ذات صلة

newsletter