الأردن واليابان يتفقان على استمرار تطوير التعاون السياسي والدفاعي

محليات
نشر: 2021-11-30 18:28 آخر تحديث: 2021-11-30 18:28
علما الأردن واليابان
علما الأردن واليابان

عُقدت الجولة الثالثة من الحوار السياسي / العسكري بين الأردن واليابان، يوم الإثنين، على مستوى كبار المسؤولين من وزارتي خارجية البلدين والقوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي- ووزارة الدفاع اليابانية.


اقرأ أيضاً : اليابان تمنح الأردن قرضا بقيمة 100 مليون دولار لدعم الموازنة


وجرى خلال الاجتماع، الذي عُقد عبر تقنية الاتصال المرئي، بحث تعزيز أطر التعاون بين البلدين الصديقين وسبل تنميتها في مجالات مختلفة. 

واستعرض الجانبان القضايا ذات الاهتمام المشترك، واتفقا على ضرورة استمرار الحوار بشكل دوري يسهم في تطوير التعاون السياسي والدفاعي، ويعزز أواصر الصداقة والتعاون بين البلدين. 

يُذكر أن الجولة الأولى للحوار السياسي / العسكري بين البلدين قد انطلقت في العام 2019.

وفي سياق منفصل، وقع وزير التخطيط والتعاون الدولي ناصر الشريدة، والسفير الياباني في عمان شامازاكي كاورو، والممثل المقيم لمكتب جايكا في عمان تشي ميهارا، اليوم الاثنين، في وزارة التخطيط والتعاون الدولي، مذكرات تفاهم بين الحكومتين الأردنية واليابانية، تقدم الوكالة اليابانية للتعاون الدولي بموجبها قرضا بقيمة 100 مليون دولار، لدعم الموازنة العامة ومواجهة التحديات الاقتصادية والتنموية التي تواجهها المملكة ولتعزيز الحماية الاجتماعية.

وبحسب بيان صحفي للوزارة، فإن القرض الموقع يعد جزءا من قرض إجمالي بقيمة 300 مليون دولار، جرى التقدم بطلبه من الحكومة اليابانية لدعم الموازنة، لاحقاً لمؤتمر لندن لدعم الأردن والذي عقد عام 2019.

وأوضح الشريدة أن هذا القرض هو الخامس الذي يُقدم من الجانب الياباني كدعم مباشر للموازنة العامة منذ عام 2014 للمساهمة في تغطية نفقات الميزانية العامة، بالإضافة إلى قرض قدم عام 2012 لدعم مشاريع رأسمالية في الموازنة العامة، والذي يأتي كدعم طارئ للاستجابة لتداعيات الجائحة في الأردن، وبشروط مالية ميسرة جدا، ضمن حزمة الإجراءات التخفيفية التي أقرها مجلس الوزراء.

وأكد أن تقديم واستدامة المساعدات الخارجية للأردن يعكس مدى الاحترام والتقدير من قبل المجتمع الدولي للأردن ودوره الإقليمي والعالمي بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني، إلى جانب تفهم الجهات الدولية والمانحة للاحتياجات التنموية للأردن وحجم التحديات والأعباء التي يواجهها وأثرها على الأردن، والقطاعات المختلفة، وخاصة تبعات الأزمة السورية والتحدي العالمي الناجم عن تفشي وباء كورونا.

وأعرب الشريدة عن شكره وتقديره لحكومة وشعب اليابان على الدعم المتواصل للمملكة، وتفهم اليابان للتحديات الاقتصادية والاجتماعية التي تواجه الأردن نتيجة تداعيات الأزمة في المنطقة، مؤكداً أن الأردن يولي أهمية كبيرة لعلاقاته الثنائية مع اليابان.

وأكد عمق وتاريخ العلاقات التي تربط الجانبين، والسعي الجاد من قبلهما لتعزيز أواصر التقارب من خلال تطوير آليات التعاون في عدد من المجالات ذات الاهتمام المشترك وعلى مختلف الأصعدة السياسية والاجتماعية والاقتصادية.

وأشاد الشريدة بالدور الذي تضطلع به الحكومة اليابانية بمختلف مؤسساتها في دعم العديد من البرامج ذات الأولوية التنموية في المملكة، حيث قدمت الحكومة اليابانية خلال عام 2021 منحتين بقيمة حوالي 4ر27 مليون دولار، لتمويل مشروع تأهيل محطة "زي" للتزويد بالمياه وتعزيز المنظومة الأمنية.

وأعرب السفير الياباني كاورو، من جانبه، عن أمله بأن يسهم القرض الجديد في دعم جهود الحكومة الأردنية التنموية وأن يساعد في التعافي المبكر من الأثر الاقتصادي الذي خلفته الجائحة على المملكة.

أخبار ذات صلة

newsletter