الاحتلال يسلم جثمان الشهيد الطفل أمجد أبو سلطان في بيت لحم

فلسطين
نشر: 2021-11-20 22:19 آخر تحديث: 2023-06-18 12:35
الاحتلال يسلم جثمان الشهيد الطفل أمجد أبو سلطان في بيت لحم
الاحتلال يسلم جثمان الشهيد الطفل أمجد أبو سلطان في بيت لحم

سلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء السبت، جثمان الشهيد الطفل أمجد أسامة أبو سلطان (16 عاما) من مدينة بيت لحم، على معبر الجبعة جنوب غرب المحافظة.


اقرأ أيضاً : استشهاد 15 طفلا واعتقال 1149 منذ بداية العام


ونقل جثمان الشهيد الطاهر بسيارة اسعاف الهلال الأحمر إلى مستشفى بيت جالا الحكومي.

وقال مدير مكتب هيئة شؤون الأسرى والمحررين في بيت لحم منقذ أبو عطوان، إن الاحتلال يحتجز جثامين 9 أسرى استشهدوا داخل سجون الاحتلال أقدمهم أنيس دولة وآخرهم سامي العمور من قطاع غزة، إضافة إلى احتجاز 240 شهيدا في مقابر الأرقام.


اقرأ أيضاً : الاحتلال يلغي تسليم جثمان الشهيد أمجد أبو سلطان الجمعة


وأوضح أبو عطوان أن إسرائيل الدولة الوحيدة في العالم التي تعاقب أجساد الفلسطينيين حتى بعد موتهم باحتجاز جثامينهم في مقابر الأرقام، بهدف الاستمرار في تعذيب أهالي الشهداء وخلق حالة من عدم الاستقرار داخل أسرهم.

وكان سلطات الاحتلال الإسرائيلي ألغت تسليم جثمان الشهيد أمجد أبو سلطان من بيت لحم الذي كان مقررا عصر اليوم الجمعة.

وتذرعت سلطات الاحتلال بأن الجثمان الذي كان من المقرر أن يتم تسليمه على حاجز الجبعة ليس للشهيد أبو سلطان (14 عاما).

واستشهد أبو سلطان مساء يوم الخميس 14/10/2021 خلال مواجهات مع قوات الاحتلال ومستوطنيه تخللها إلقاء الزجاجات الحارقة على سيارات المستوطنين على الطريق بين القدس وبيت لحم.

وفي وقت سابق كشف والد الشهيد عن عشق نجله لأي نشاط وطني ومقاوم مبينا أنه كان دائم المشاركة في الفعاليات ضد الاحتلال.

وتأثر أمجد في الفترة الأخيرة بمعركة سيف القدس، وكان دائم التأييد للمقاومة وفي كل فعالية يخرج بها يهتف للمقاومة عموما ومحمد الضيف وأبو عبيدة على وجه الخصوص.

وسلمت سلطات الاحتلال جثمان الشهيدة إسراء خزيمية، من بلدة قباطية بمحافظة جنين.

وتسلم طاقم طبي فلسطيني جثمان خزيمية عند حاجز سالم الاحتلالي، وكانت قوات الاحتلال أعدمتها بتاريخ 30/9/2021.

وبحسب معطيات فلسطينية، فإن قوات الاحتلال احتجزت منذ تشرين الأول 2015 جثامين أكثر من (250) فلسطينياً استشهدوا أو أعدموا ميدانياً برصاصها، وأفرجت عن غالبيتهم لاحقا.

 

أخبار ذات صلة

newsletter