مزارعون يعتصمون أمام النواب.. والدغمي يعد - فيديو

محليات
نشر: 2021-11-16 12:20 آخر تحديث: 2021-11-16 15:12
شعارات رفعها المعتصمون أمام مجلس النواب
شعارات رفعها المعتصمون أمام مجلس النواب

قال رئيس مجلس النواب المحامي عبد الكريم الدغمي، إن المجلس يتبنى مطالب القطاع الزراعي للنهوض بواقعه واستعادة عافيته، مشيرا إلى تواصل مرتقب مع الحكومة بهذا الخصوص لحل جميع المشكلات العالقة.


اقرأ أيضاً : مناطق في عمان والزرقاء ستنتظر دورها من المياه مدة أسبوعين.. تفاصيل


وجاء حديث الدغمي لدى لقائه اليوم الثلاثاء في دار مجلس النواب، ممثلي أصحاب الآبار الزراعية غير المرخصة بالمملكة، والذين اعتصموا أمام بوابة المجلس. 

وأكد الدغمي أن الاهتمام بالزراعة يحتل أولوية لدى جلالة الملك هدفا ومقصدا في تحقيق الأمن الغذائي وزيادة الناتج المحلي الإجمالي، موضحا أنه من الأهمية اليوم تعزيز جميع الاستراتيجيات الناهضة بالقطاع الزراعي.

ولفت إلى أن الأردن كان دولة زراعية ومنتجة بالسابق للقمح، و كان مشهودا له بجودة المنتج ويصدر القمح لدول مختلفة، وبات من الضروري التعامل مع جميع التحديات التي أدت لتراجع القطاع عبر خطط مدروسة.

وكان الناطق باسم وزارة المياه والري عمر سلامة قد صرح أن هناك خطة لحصر مناطق الآبار المخالفة، وقد حددت ثلاثة بؤر ساخنة في الأردن، وستبدأ أول عمليات ردم للآبار المخالفة فيها، تطبيقا لأحكام القانون.


اقرأ أيضاً : نسبة الفاقد المائي في الأردن 46% - فيديو


وأشار سلامة إلى أن مكافحة هذه الاعتداءات تأتي بالتنسيق مع الحكام الإداريين ومديرية الأمن العام، إذ بدأت حملة السيطرة على مصادر المياه في عام 2013، لتنخفض الاعتداءات على خط الديسي المزود الرئيسي للمياه في الأردن من 170 اعتداء إلى أقل من 100 منذ آب/أغسطس 2020 وحتى منتصف العام الحالي.

وبلغ مجموع الاعتداءات على خطوط المياه 59,630 إعتداء و24,615 اعتداء على قناة الملك عبدالله، وردم 1213 بئرا مخالفا منذ بداية الحملة.

أخبار ذات صلة

newsletter