الإمارات تفوز بعضوية مجلس حقوق الانسان

عربي دولي
نشر: 2021-10-14 20:51 آخر تحديث: 2021-10-14 20:56
انور قرقاش المستشار الدبلوماسي لرئيس الامارات
انور قرقاش المستشار الدبلوماسي لرئيس الامارات

فازت دولة الإمارات العربية المتحدة بعضوية مجلس حقوق الإنسان للفترة من عام 2022 حتى 2024 عن المجموعة الآسيوية، مع حصولها على 180 صوتاً، خلال الانتخابات التي جرت اليوم للخميس في الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.


اقرأ أيضاً : السعودية والإمارات والبحرين: نراعي ظروف القطريين إنسانيا


وقال انور قرقاش المستشار الدبلوماسي لرئيس الامارات، إن فوز الإمارات بعضوية مجلس حقوق الإنسان يستند إلى سجل مقدَّر دولياً في ملف حقوق الإنسان، وتجربة ناجحة في مجالات عديدة، مثل تمكين المرأة، والتسامح، وحقوق العمالة.

بدورها، اكدت بعثة الإمارات في الأمم المتحدة أنها ستعمل خلال فترة عضوية الإمارات في المجلس على تعزيز وحماية حقوق الإنسان. 

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الخارجية الإماراتية، أنها وجهت رسالة إلى المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان زيد بن رعد بشأن ترويج قناة الجزيرة القطرية المستمر للفكر المتطرف، قائلة إن "حرية التعبير لا يمكن استخدمها للترويج للخطاب المتطرف".

وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية أن وزير الدولة للشؤون الخارجية أنور قرقاش وجه، الأحد الماضي، رسالة إلى زيد بن رعد، ردا على الإحاطة الإعلامية التي أدلى بها المتحدث باسم المفوض بشأن طلب حكومات بإغلاق شبكة الجزيرة الإعلامية.

وأكد قرقاش، في رسالته، أنه "رغم الأهمية الأساسية لحماية الحق في حرية التعبير فهذه الحماية ليست مطلقة، وهناك قيود على هذا الحق يسمح بها القانون الدولي من أجل حماية الأمن القومي والنظام العام".


اقرأ أيضاً : الدوحة تسلم الرياض ناشطا سعوديا كان مسافرا إلى النرويج


ووفقا لـ(وام) فقد أوضح قرقاش أن "حرية التعبير لا يمكن استخدامها في تبرير وحماية الترويج للخطاب المتطرف".

وأشار قرقاش إلى "قرار مجلس الأمن التاريخي رقم 1624 لسنة 2005، الذي ركز على الرسائل التي تسبق غالبا ارتكاب أعمال إرهابية، ودعوة الدول إلى حظر ومنع التحريض على ارتكاب أعمال إرهابية".

ولفتت إلى "الإعلان المشترك بشأن حرية التعبير ومكافحة التطرف العنيف الذي اعتمده المقرر الخاص المعني بحرية الرأي والتعبير والعديد من المنظمات الإقليمية ومنظمات حقوق الإنسان".

أخبار ذات صلة

newsletter