باريس يسقط أمام رين في الدوري الفرنسي

رياضة
نشر: 2021-10-03 16:08 آخر تحديث: 2021-10-03 16:08
ميسي يحاول تجاوز مدافع رين لابوردي
ميسي يحاول تجاوز مدافع رين لابوردي

تعرض فريق باريس سان جيرمان لخسارة مفاجئة أمام مضيفه رين بهدفين دون رد، ضمن منافسات الجولة التاسعة من الدوري الفرنسي.

وسجل هدفي المباراة جايتان لابورد وفلافيان تايت في الدقيقتين 45 و46.

ورفع أصحاب الأرض رصيدهم إلى 12 نقطة، ليقفزوا للمركز السابع، بينما تجمد رصيد سان جيرمان عند 24 نقطة، لتتوقف سلسلة الانتصارات المتتالية.

مجريات اللقاء

تكتل فريق رين بكثافة عددية أمام مرماه، إلا أن نجوم بي إس جي اخترقوا منطقة الجزاء أكثر من مرة، وهددوا المرمى بفرص خطرة لنيمار ومبابي ودي ماريا، كما تصدت العارضة لركلة حرة سددها ميسي، بخلاف تسديدة أخرى لإدريسا جايي بجوار القائم.

لم يكتف أصحاب الأرض بالدفاع فقط بل هددوا مرمى دوناروما بأكثر من محاولة للمزعج كمال الدين سليمان وجايتان لابورد.


اقرأ أيضاً : نجاة ميسي من عملية سطو في باريس


وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، سجل لابورد الهدف الأول مستغلا سوء التغطية والتمركز من الظهير الأيسر نونو مينديز.

بعد ثوان قليلة من انطلاقة الشوط الثاني، تلقى الفريق الباريسي طعنة قوية بهدف ثان سجله فلافيان تايت بعد تمريرة من لابورد.

انتفض بي إس جي لتضييق الفارق، إلا أن محاولاته كانت جميعها بثلاث محاولات فردية لمبابي من تسديدات خارج منطقة الجزاء.

كذلك سجل كيليان هدفا، ألغاه حكم الفيديو المساعد بداعي التسلل، فيما سدد ميسي ركلة حرة بجوار القائم.


اقرأ أيضاً : ميسي يكسر رقم بيليه ويهدد عرش رونالدو


ووسط النشاط الباريسي، تهدد مرمى جيانلويجي دوناروما بتسديدتين لتراوري وكمال الدين سليمانا.

قبل ربع ساعة من انتهاء الوقت الأصلي، أجرى ماوريسيو بوكيتينو مدرب سان جيرمان ثلاث تبديلات لتنشيط الصفوف. 

لكن نزول فينالدوم وأندير هيريرا وماوروي إيكاردي مكان فيراتي وإدريسا جايي ونيمار، لم يسمن أو يغني من جوع.

بل كاد الطين يزيد بلة على الضيف الباريسي، إذ احتسب حكم المباراة ركلة جزاء ضد أشرف حكيمي، إلا أن تقنية الفيديو أقرت بعدم صحتها، لتبقى النتيجة على حالها.

احتسب الحكم ست دقائق وقت بدل ضائع، لكن بدا على نجوم باريس سان جيرمان الإرهاق الشديد، وعدم القدرة على مجاراة لاعبي رين، لينتهي اللقاء بفوز ثمين ومستحق لرجال المدرب برونو جينيسيو.

أخبار ذات صلة

newsletter