الوفد البرلماني يدعو لدى لقائه رئيس "نايلسات" إلى أهمية تبادل الخبرات الإعلامية العربية

محليات
نشر: 2021-09-22 18:12 آخر تحديث: 2021-09-22 18:19
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

دعا رئيس لجنة التوجيه الوطني والإعلام والثقافة النيابية الدكتور عمر الزيود الى أهمية تبادل الخبرات الإعلامية العربية، بما يثري العمل العربي الإعلامي ويتواكب مع التطورات التكنولوجية. حديث الزيود جاء لدى لقائه والوفد البرلماني الذي يزور القاهرة حاليا برئيس مجلس ادارة الشركة المصرية للأقمار الصناعية (النايلسات) أحمد أنيس الاربعاء بحضور برئيس اتحاد المنتجين العرب الدكتور إبراهيم أبو ذكري ورئيس الشعبة للاتصال والتواصل في الاتحاد عزت الحزام، حيث جرى التأكيد على عديد من المحاور ذات الاهتمام المشترك بين البلدين الشقيقين سيما الإعلامية منها.

وقال الزيود أن اكتساب المعرفة بقطاعات الإعلام في ظل التطورات التكنولوجية بات مطلبا ملحا يتطلب توحيد الرؤى والجهود تجاهه. ولفت الزيود الى المستوى العالي الذي وصلت اليه العلاقات الأخوية التي تجمع الأردن بمصر واصفا اياها بالتاريخية المتجذرة التي رسُخت نتاج العلاقات المميزة التي تربط قيادتي البلدين الشقيقين.

وأكد رئيس وأعضاء الوفد على القيمة العالية لمستوى العلاقات الاخوية مع مصر، لافتين الى اهمية البناء عليها في عديد من المجالات وعلى مختلف الأصعدة سيما الإعلامية منها عبر تعزيز أطر التعاون المشترك في قطاعات البث الفضائي تبعا لمدى التقدم الذي وصلت اليه مصر بهذا المجال. من جانبه اشاد انيس بمدى الانفتاح والتعاون في العلاقات الاخوية التي تجمع مصر والأردن.

واشار الى ان العلاقات العميقة المميزة التي تجمع البلدين جاءت نتاج جهودا مميزة بذلت من قبل قيادتي البلدين الشقيقين تجاه ترسيخها وتوطيدها عبر عديد من اللقاءات التي جمعت القيادتين الحكيمتين.

وأبدى أنيس استعداد (النايلسات) على تقديم خبراتها بمجالات البث الفضائي والأرضي والخدماتي والخدمات الفنية للكوادر الأردنية العاملة بذات المجال. واطلع رئيس واعضاء الوفد خلال زيارتهم لمقر (النايلسات) في مدينة السادس من اكتوبر في القاهرة على أحدث الوسائل التكنولوجيا الحديثة المتوفرة وسبل تسخيرها لصالح الإعلام المصري والعربي.

وفي لقاء منفصل للوفد مع عضو لجنة الثقافة والسياحة والآثار والإعلام البرلمانية في مجلس النواب المصري ضحى عاصي أكد الزيود ضرورة تهيئة التشريعات الكفيلة بالدفع تجاه خطاب إعلامي عربي موحد قادر على التعامل مع التحديات الإقليمية والدولية.

وأشار الى ان طبيعة العلاقات السياسية والبرلمانية الطيبة التي تجمع البلدين الشقيقين تحتم علينا الخروج باستراتيجيات عربية تساهم في البناء الإيجابي الذي من شأنه العودة بالنفع على عديد من المجالات وخلال كافة الاصعدة سيما الاعلامية منها.

وقال ان تعزيز أطر الدبلوماسية البرلمانية يساهم في تقريب المواقف ووجهات النظر حيال العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك وعلى رأسها القضية الفلسطينية. وجرى خلال اللقاء تناول عدد من الموضوعات تمحورت حول التشريعات المتعلقة بقطاعات السياحة والإعلام.

أخبار ذات صلة

newsletter