التنمية لرؤيا: ضبط متسولين يزيد دخلهم عن 1100 دينار ويملكون سيارات فارهة - فيديو

محليات
نشر: 2021-09-21 19:54 آخر تحديث: 2021-09-21 21:06
تسول - تعبيرية
تسول - تعبيرية

قال أمين عام وزارة التنمية الاجتماعية برق الضمور إن ضبوطات الوزارة اليومية في مسألة التسول تشير إلى عدم حاجة المتسولين للمساعدة بأي شكل.


اقرأ أيضاً : بالفيديو.. "رؤيا" ترصد شخصا يدعي الإعاقة للتسول قبل القبض عليه في عمان


وأضاف الضمور ان ما نواجهه اليوم في الأردن هو أناس يمتهنون التسول ولايحتاجون إلى المساعدة، مشيرا الى ضبط متسولين من أصحاب القيود الجرمية منهم مرتكبو جرائم قتل وسرقات.

ولفت الضمور ايضا الى ان الوزارة ضبطت متسولين يزيد دخلهم الشهري عن 1100 دينار ويملكون سيارات فارهة، بالاضافة لضبط متسول يمتلك مصلحة برأس مال يتجاوز 16 الف دينار.

واكد الضمور ان الكثير من الحالات التي تدعي الفقر والحاجة والمرض في التسول هم ليسوا بحاجة للمساعدة.

وبات العديد من المتسولين يستخدمون أفكارا جديدة لاستعطاف المارة، فمنهم من يدعي أنه يعاني من إعاقة في جسده، وآخر يبرز تقريرا يفيد بأن أحد أفراد العائلة يحتاج إلى أدوية ولا يملك ثمنها.

وظاهرة التسول باتت من المهن التي تدر أموالا طائلة على بعض الأشخاص الذين يستغلونها كوظيفة يومية لهم.

كاميرا رؤيا رصدت حالة تسول لشخص يدعي أنه يعاني من إعاقة في جسده على إحدى الإشارات في العاصمة عمان.

ويظهر الفيديو الذي التقطته رؤيا أن الرجل يعاني من إعاقة في أثناء الحركة، إذ كان يضع يده على "خصره" ويتأرجح في أثناء المشي، وبعد تتبع ذات الشخص لأيام تبين أنه عند الانتهاء من التسول يعود إلى طبيعته.

كذلك رصدت "رؤيا" أن الشخص ذاته لا يعاني من أي إعاقة، فبعد انتهائه من التسول، يمارس حياته الطبيعية.

وبعد متابعة "رؤيا"، عملت وحدة مكافحة التسول في وزارة التنمية الاجتماعية، على إلقاء القبض على الشخص المتسول، وعملت على تحويله إلى المركز الأمني، وفتحت تحقيقا بالحادثة.

ولاحقا أصدرت وحدة مكافحة التسول بيانا قالت فيه، إنه "بناء على توجيهات مدير الوحدة ماهر كلوب بمتابعة الملحوظة المتضمنة قيام أحد المواطنين بالتسول في منطقة المهاجرين، بحيث يدعي العاهة والمرض لاستعطاف المواطنين".

وأشارت إلى أنه تم التحرك من قبل فريق مكافحة التسول وضبط الشخص المعني ويدعى (أ.ع.ع).

وأضافت أنه بعد التدقيق الأمني تبين أن المذكور لديه 12 قيد تسول وقيود سرقة.

وفي ذات السياق، ضبطت فرق مكافحة التسول في المملكة في الأسبوع الماضي 389 متسولا في جميع أنحاء الأردن، بينهم 235 من الأحداث و154 من البالغين.

وقالت وزارة التنمية الاجتماعية في بيان صحافي، اليوم الاثنين، إن عدد المضبوطين في محافظة العاصمة بلغ 92 متسولا ومتسولة، 44 منهم من البالغين، 5 منهم من جنسيات غير أردنية، و48 من الاحداث بينهم 7 من جنسيات غير أردنية.

وكشفت بيانات الوزارة أن من بين المضبوطين متهمين بجرائم قتل، إضافة إلى وجود 12 قضية أمن دولة بحق أحدهم، فضلا عن وجود قيود جرمية لعدد منهم بجرائم مختلفة.

وبلغ عدد المضبوطين في إقليم الجنوب 97 من الأحداث، و34 متسولا بالغا، و185 في إقليم الشمال بينهم 34 من البالغين، و150 من الاحداث.

وكشفت بيانات الوزارة أن 12 متسولا منهم يتقاضون رواتب من الضمان الاجتماعي تتراوح بين 300 و700 دينار، وكشفت أيضا عن أن 13 منهم يمتلكون سيارات خصوصية وواحدا منهم يمتلك مؤسسة فردية.

وأشارت الوزارة إلى أنه تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق المضبوطين وإيداعهم المراكز الأمنية المختصة.

وتؤكد الوزارة أن حملات مكافحة التسول مستمرة في جميع محافظات المملكة، بالتعاون مع وزارات الداخلية والعدل والإدارة المحلية والأمن العام وأمانة عمان الكبرى والبلديات، للحد من آفة التسول في مختلف المحافظات.

ودعت وزارة التنمية الاجتماعية المواطنين إلى عدم منح هؤلاء المتسولين أي مبالغ مالية، إذ إنهم يمتهنون التسول للتكسب وجمع الأموال دون حاجة باستدرار عطف الناس والاحتيال عليهم.

وتمنت الوزارة على المواطنين المساهمة في مكافحة هذه الآفة عبر التواصل مع الوزارة عبر الخط الساخن رقم (0798518274) للإبلاغ عن أي حالات تسول في المملكة.

أخبار ذات صلة

newsletter