قواعد جديدة لاستخدام المراهقين الإنترنت في الصين

عربي دولي
نشر: 2021-09-20 13:16 آخر تحديث: 2021-09-20 13:48
مراهق يستخدم الإنترنت
مراهق يستخدم الإنترنت

كشفت الإدارة الوطنية للصحافة والنشر الصينية عن قواعد جديدة لحصر الوقت الذي يمضيه المراهقون الصينيون على الإنترنت فقط في أيام الجمعة والعطلات بين الساعة 8 إلى 9 مساء.


اقرأ أيضاً : أكثر تطبيقات الألعاب شعبية لتسلية أطفالك هذا الصيف على متجر AppGallery


وقالت بايت دانس الشركة الأم لـ"تيك توك" في بيان، إن النسخة الصينية من تطبيق الفيديو القصير الشهير (تيك توك) والمعروف باسم (دوه ينغ) ستحد من استخدام الأطفال في الصين الذين تقل أعمارهم عن 14 عاما إلى 40 دقيقة في اليوم؛ انسجاما مع القواعد الجديدة التي فرضتها الحكومة الصينية على استخدام المراهقين والأطفال للإنترنت. 

وأضافت الشركة أن المراهقين الذين تقل أعمارهم عن 14 عاما سيتمكنون من الوصول إلى (دوه ينغ) بين الساعة 6 صباحا و10 مساء، لكنهم لن يتمكنوا من استخدام التطبيق خارج تلك النافذة. 

وكانت الصين في شهر آب/أغسطس الماضي قد أعلنت أنه لن يسمح للأطفال والمراهقين الذين تقل أعمارهم عن 18 عاما بممارسة ألعاب الفيديو عبر الإنترنت إلا لمدة تصل إلى 3 ساعات أسبوعيا.

وجاءت هذه الخطوة كضربة لعمالقة صناعة الألعاب في البلاد مثل "تينسنت" (Tencent) و"نت إيز" (NetEase) الذين واجهوا هجمة التنظيم هذا العام في مجالات من مكافحة الاحتكار إلى حماية البيانات، والذي أثار ذعر المستثمرين ومحا مليارات الدولارات من قيمة أسهم التكنولوجيا الصينية.

ووفقا لإشعار مترجم حول القواعد التي تم تعديلها اليوم الإثنين، كان يسمح بممارسة ألعاب الفيديو من قبل الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 18 عاما، وذلك لمدة ساعة واحدة يوميا بين الساعة الثامنة والتاسعة مساء أيام الجمعة والسبت والأحد فقط والإجازات المرتبطة بمناسبات معينة، ووصفت الوكالة القواعد بأنها طريقة لحماية صحة الأطفال البدنية والعقلية.


اقرأ أيضاً : الصين: القاصرون ممنوعون من ألعاب الفيديو عبر الإنترنت لأكثر من ثلاث ساعات أسبوعيا


وطبقت القواعد على الشركات التي تقدم خدمات الألعاب عبر الإنترنت للقصر، مما حد من قدرتها على خدمة هؤلاء المستخدمين خارج ساعات العمل المحددة، ولم يسمح للشركات أيضا بتقديم خدمات للمستخدمين الذين لم يسجلوا الدخول بالإسم الحقيقي، مما منعها من البقاء جاهلة بخلفيات مستخدميها.

أخبار ذات صلة

newsletter