طارق خوري يقرر الابتعاد عن التواصل الاجتماعي ويذكّر الأردنيين: الوطن في خطر

محليات
نشر: 2021-09-18 13:46 آخر تحديث: 2021-09-18 13:46
النائب السابق طارق خوري
النائب السابق طارق خوري

قرر النائب السابق طارق خوري، الابتعاد عن مواقع التواصل الاجتماعي بما في ذلك مجموعات تطبيق التراسل "واتساب"، خلال الفترة القادمة، وذلك لأسباب نفسبة وعائلية وفي محاولة منه لإراحة أعصابه ونفسيته. 


اقرأ أيضاً : النائب طارق خوري: "الشجرة المثمرة وحدها تُقْذف بالحجارة من أجل ثمارها"


وكتب خوري في تغريدة له عبر صفحته الرسمية على تويتر "أحبائي… سأبتعد خلال الفترة القادمة عن الكتابة والتعليق والمشاركة على مواقع التواصل الاجتماعي ومجموعات الواتساب بكل ما يتعلق بالشأن السياسي والحكومي المحلي. محاولة لإراحة للأعصاب والجسد والعقل والعائلة، واحترامًا لكياني ومبادئ".

ووجه خوري رسالة لمتابعيه قال فيها "إفعلوا واجباتكم واذكروا أنّ الوطن في خطر".

وفي تغريدة سابقة كتب خوري النشط عبر مواقع التواصل الاجتماعي ناقلا عن فهد الباشا "أشد خطرًا من إحتلال الأرض، إحتلال إرادة القيمين على إدارة الأرض".

وكتب أيضا "الى رافعي الشعارات، أيا كانوا وحيثما يكونوا. احرصوا، احتراما لنفوسكم، وحفاظا على مصداقية، وعلى حكم التاريخ لكم او عليكم، احرصوا على ان لا تكون شعاراتكم صدى خادعا لحقيقتكم فتصح بكم الآية القائلة: "كبر مقتا عند الله ان تقولوا ما لا تفعلون".

أخبار ذات صلة

newsletter