مداهمات واسعة واعتقالات لأقارب كممجي في جنين

فلسطين
نشر: 2021-09-13 08:43 آخر تحديث: 2021-09-13 08:43
الأسير المتحرر أيهم كممجي
الأسير المتحرر أيهم كممجي

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الاثنين، أقارب أيهم كممجي، أحد الأسرى الستة الذين حرروا أنفسهم من سجن جلبوع، وذلك تواصلا للعملية العسكرية الواسعة جنوب وغرب جنين منذ أيام.


اقرأ أيضاً : طائرات الاحتلال الإسرائيلي تشن غارات على أهداف في قطاع غزة


ونقلت وكالة "صفا" عن مصادر محلية قولها إن أعدادا كبيرة من جنود الاحتلال داهموا بلدة اليامون واعتقلوا الشاب قيصر كممجي، ابن عم الأسير المتحرر أيهم، وفتشوا منزله، كما داهموا منازل مجاورة وفتشوها، وكذلك أطلقوا قنابل الإنارة خلال عمليات تمشيط واسعة في البلدة سيما المنطقة بين اليامون والعرقة.

من جهة أخرى اقتحمت قوة عسكرية بلدة كفردان المجاورة، وداهمت منزل المطارد كممجي وحقق الضباط ميدانيا مع عائلته، واعتقلوا شقيقه قبل أن ينسحبوا من المنطقة.

كذلك تتواصل العملية العسكرية الواسعة للاحتلال في المنطقة الواقعة من يعبد وحتى اليامون والتي تشمل مساحات كبيرة تنتشر فيها أعداد كبيرة من قوات الاحتلال منذ أيام.

هذا وشهدت محافظتي جنين وطوباس بالضفة الغربية المحتلة، يوم أمس الأحد، إضرابا تجاريا واسعا، تضامنا مع الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال الإسرائيلي ونصرة للأسرى الذين أعيد اعتقالهم بعد فرارهم من سجن جلبوع الإثنين الماضي.

وأغلقت المحال التجارية في مدينتي طوباس وجنين أبوابها، فيما دعا ناشطون لأوسع حملة تضامن مع الأسرى الفلسطينيين وذويهم. 

وكانت حركة الشبيبة الفتحاوية، الإطار الطلابي والنقابي لحركة (فتح)، في مدينة جنين، قد دعت، إلى إضراب شامل الأحد، تضامناً مع الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال.

وقالت حركة الشبيبة، في بيان صحفي "لقد تابعنا خطاب الناطق باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام الأخير ونشهد الله أننا نتوسم الخير بمقاومتنا الباسلة أينما وجدت".


اقرأ أيضاً : وزير خارجية الاحتلال يقترح خطة تنمية لقطاع غزة


وتابعت:"أننا نبرق من محافظة جنين القسام ومخيمها الصامد أسمى آيات الاعتزاز و الفخر بأهلنا في غزة الحبيبة ونؤكد على التفافنا مرة أخرى حول البندقية الصادقة، والنهج المقاوم، ونشهد الله أن الوحدة الوطنية خيارنا الأوحد في مواجهة العدو".

وطالبت حركة الشبيبة الفتحاوية، في بيانها، بتكثيف كل أشكال المقاومة والتصدي بالتظاهر والمواجهة على نقاط التماس مع الاحتلال.

وختمت بالقول "إننا في شبيبة فتح في جنين نجدد العهد والقسم لشعبنا بأن نكون رأس الحربة في مواجهة هذا الاحتلال وأعوانه وبكم وبدعمكم يا جماهير شعبنا الأبي، يا من سطرتم أروع آيات الصبر و التصدي في الأيام الماضية ولا زلتم متسلحين بالوحدة و الإرادة الصلبة".

أخبار ذات صلة

newsletter