السعودية تكشف الأضرار الناجمة عن استهداف الحوثي للمنطقة الشرقية - صور

عربي دولي
نشر: 2021-09-05 07:22 آخر تحديث: 2023-06-18 15:32
اعتراض الصواريخ تسبب بإصابة طفلين وتضرر بعض المنازل
اعتراض الصواريخ تسبب بإصابة طفلين وتضرر بعض المنازل

أكدت وزارة الدفاع السعودية، الأحد، تمكن الدفاعات الجوية السعودية من اعتراض وتدمير 3 صواريخ بالستية، و3 طائرات مفخخة، أطلقتها القوات الحوثية نحو المنطقة الشرقية ومدينتي جازان ونجران الجنوبيتين.


اقرأ أيضاً : السعودية تعترض صاروخين بالستيين استهدفا شرق البلاد وجنوبها


وقال المتحدث باسم الوزارة، تركي المالكي، إن الدفاعات اعترضت صاروخا بالستيا أطلقه الحوثيون من صنعاء، ليل السبت، نحو المنطقة الشرقية من المملكة.

وأوضح المالكي أن عملية الاعتراض تسببت بتناثر شظايا الصاروخ على حي ضاحية الدمام، ما أدى لإصابة طفل وطفلة، وتضرر 14 منزلا سكنيا بأضرار طفيفة.

ووفقا للمالكي، فإن "هذا السلوك الهمجي واللا مسؤول من قبل المليشيا بمحاولة استهداف المدنيين والأعيان المدنية يتنافى مع القيم السماوية والمبادئ الانسانية، كما يعبر عن واقع سير العمليات العسكرية على الأرض وتدهور موقف المليشيا بالجبهات وفقدانه لقيادات ميدانية مهمة".

ويأتي ذلك بعد أربعة أيام على هجوم بطائرة مسيّرة استهدف مطار أبها الدولي في جنوب السعودية، أدى إلى سقوط ثمانية جرحى وتضرر طائرة مدنية.

وتتعرّض مناطق عدة في السعودية باستمرار لهجمات بصواريخ بالستية وطائرات مسيّرة مفخخة تُطلق من اليمن باتجاه مطاراتها ومنشآتها النفطية.

وخلال أغسطس/ آب الفائت، تزايدت وتيرة هجمات الطائرات المسيرة التي يشنّها المتمردون الحوثيون خصوصا باتجاه المدن الجنوبية مقارنة بالأشهر السابقة.

وأسفر النزاع في اليمن عن مقتل عشرات آلاف الأشخاص، بينهم العديد من المدنيين، وفق منظمات إنسانية عدة.

وفيما تضغط الأمم المتحدة وواشنطن من أجل إنهاء الحرب، يطالب الحوثيون بإعادة فتح مطار صنعاء المغلق في ظل حصار سعودي منذ العام 2016، قبل أي وقف لإطلاق النار أو مفاوضات.

وجاء الهجوم قبل ساعات من مباشرة السويدي هانس غروندبرغ الأحد رسميا مهامه في منصب المبعوث الخاص إلى اليمن خلفاً للبريطاني مارتن غريفيث.

أخبار ذات صلة

newsletter