جدل بعد محاولة فتاة سعودية مشاركة الرجال في أداء "رقصة العرضة"

هنا وهناك
نشر: 2021-08-31 14:11 آخر تحديث: 2021-08-31 14:11
رقصة العرضة الجنوبية
رقصة العرضة الجنوبية

أظهر مقطع فيديو لحظة منع فتاة سعودية من مشاركة فريق من الرجال أداء رقصة العرضة الجنوبية الشهيرة في المملكة.


اقرأ أيضاً : التغير المناخي يهدد الخليج بحرارة لا تطاق


وقالت الباحثة السعودية، نجاة السعيد، إن المجتمع السعودي أصبح أكثر تقبلا لفكرة الانفتاح وفق "حدود معينة" مشيرة إلى واقعة صعود فتاة إلى المسرح أثناء عرض لا تعدو إلا كونها "خرقا للقواعد".

وأثارت مشاهد صعود الفتاة التي كانت ترتدي عباءة سوداء إلى خشبة مسرح مهرجان الباحة، جنوب غربي السعودية، الأحد، جدلا كبيرا.

وتضمن المهرجان، الذي يخصص لعرض لمنتجات الزراعية المتنوعة بالمنطقة، بالإضافة إلى الحرف اليدوية والألعاب الشعبية، على هامشه تنظيم فعاليات فنية كان بينها "رقصة العرضة".

وكان عدد من الرجال بملابسهم البيضاء المحلاة بالأحزمة الجلدية، والسيوف في أياديهم يؤدون الرقصة السعودية الشهيرة على المسرح، قبل أن يحدث ما لم يكن في الحسبان.

وفجأة صعدت فتاة، ترتدي زيا أسود اللون، وتغطي وجهها ما عدا العينين، إلى المسرح لتشرع في أداء الرقصة مع الرجال، ولكن لثوان معدودة قبل أن يتم إجبارها على النزول.

المشهد الذي التقطته كاميرات من أكثر من زاوية، أثار جدلا كبيرا على مواقع التواصل، فيما تصدر هاشتاغ "كفوا_رجال_الباحة"، كترحيب لما فعله رجال الفرقة الذين طلبوا من الفتاة مغادرة المسرح، على قائمة الترند في السعودية.

وتباينت التعليقات على المشهد اللافت بين مؤيد ومعارض، أو حتى ساخر، إذ رأى البعض فعلة الفتاة بمثابة "إساءة لا تليق"، أو باعتبارها سلوكا لا يتفق مع الثقافة السائدة التي تقصر أداء ذلك النوع من الرقص الشعبي على الرجال.

أما آخرون، فاعتبروا أن مشاركة الفتاة عادية، لولا أنها صعدت على المسرح من دون استئذان، دون أن تكون مشاركة أصلا في الفقرة، ما أدى إلى إجبارها على النزول، وهو مصير كان سيلقاه أي رجل يتصرف بشكل مماثل.

من جانبه، نقلت وسائل إعلام سعودية عن رئيس لجنة الثقافة والفنون بمحافظة القرى، بدر الزهراني، قوله إنه تم إنزال الفتاة من المسرح على الفور بعدما صعدت فجأة، مثلما جرى منع الجميع من الصعود إلى المسرح "التزاما بالإجراءات الاحترازية المتبعة لمواجهة فيروس كورونا".


اقرأ أيضاً : "البكيلة" طبق تراثي ما يزال حاضرا في بيوت الجدات - فيديو


أما موقع "سبق" فنقل عن حامل السيف الذي أظهرته الكاميرات يطالب الفتاة بالنزول قوله إنه "تفاجأ" هو والآخرون بصعود الفتاة بينهم، وعند مشاهدته لها طلب منها النزول من على المسرح، إلا أنها طلبت منه إعطاءها السيف، وحاولت الوصول إليه إلا أنه رفض، وأبعد السيف عن يدها، مطالباً إياها بالنزول عن المسرح.

وتعد رقصة العرضة من التراث السعودي الشهير وقد أدرجتها منظمة اليونسكو على قائمة التراث غير المادي.

أخبار ذات صلة

newsletter