مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

نفتالي بينيت

بينيت فور وصوله واشنطن: لا سلام مع الفلسطينيين

بينيت فور وصوله واشنطن: لا سلام مع الفلسطينيين

نشر :  
منذ سنتين|
اخر تحديث :  
منذ سنتين|

أكد رئيس وزراء حكومة الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت، فور وصوله الولايات المتحدة، أنه يعارض إقامة دولة فلسطينية وأنه سيواصل البناء الاستيطاني في الضفة الغربية.


اقرأ أيضاً : استشهاد فتى فلسطيني بمخيم بلاطة شرق نابلس


وهبط بينت ليل الثلاثاء الأربعاء، في الولايات المتحدة قبل اجتماعه مع الرئيس الأمريكي جو بايدن.

وسيلتقي بينيت مع وزير الخارجية أنطوني بلينكين ووزير الدفاع لويد أوستن ومستشار الأمن القومي جاك سوليفان.

وتحدث بينيت عن الحاجة إلى تشكيل تحالف إقليمي ضد إيران، بالتعاون مع الولايات المتحدة والدول العربية، مضيفًا أن "إسرائيل هي ركيزة للاستقرار ومستعدة للقيام بعملها للحفاظ على منطقة أكثر أمانًا".

وصرح بينيت في مقابلة مع صحيفة نيويورك تايمز أن النزاع الإسرائيلي الفلسطيني لن يحل في المستقبل القريب ، لكنه أضاف أنه لن يقدم خطة لضم أجزاء كبيرة الضفة الغربية ولن نوقع اتفاق سلام مع الفلسطينيين".

وبحسب بينيت فإن محادثات السلام لن تتم في الحكومة الحالية.

وأضاف أنه يعارض بشدة اقامة دولة فلسطينية".


اقرأ أيضاً : غارت إسرائيلية عنيفة على أهداف في غزة والمقاومة ترد



وأضاف بينيت أن "هذه الحكومة لن تقوم بضم اراض أو إقامة دولة فلسطينية ، الجميع متفق على ذلك. أركز على إيجاد حل وسط ، والتركيز على ما يمكننا الاتفاق عليه".

وقال بينيت إنه سيواصل سياسة توسيع المستوطنات، مشيرا إلى أن "إسرائيل ستستمر في السياسة المعيارية للنمو الطبيعي".

وأعلن بينيت في الوقت نفسه، رفض المخططات الأمريكية لإعادة فتح القنصلية في القدس.

وقال بينيت "القدس عاصمة إسرائيل وليست عاصمة شعوب أخرى".كما قال بينيت إن الحصار المفروض على قطاع غزة سيبقى حصارًا على حماس ، مضيفًا أنه سيكون على استعداد لشن عملية عسكرية أخرى في قطاع غزة.