الخدمة المدنية: توقف استقبال التخصصات الراكدة لا تشمل خريجي السنوات السابقة

محليات
نشر: 2021-08-12 16:48 آخر تحديث: 2021-08-12 16:48
ديوان الخدمة المدنية
ديوان الخدمة المدنية

 

قال رئيس ديوان الخدمة المدنية سامح الناصر، إن قائمة التخصصات الراكدة المعلن عنها مؤخرا، والتي سيتوقف الديوان عن استقبال طلبات المتقدمين لها، لا تشمل خريجي السنوات السابقة، سواء كانوا مسجلين بالديوان أو غير مسجلين، ولا تشمل أيضاً الملتحقين بالتخصصات الراكدة في الجامعات وكليات المجتمع قبل العام الدراسي 2020/2021.


اقرأ أيضاً : الناصر لرؤيا: لا نُصنف الهندسة ضمن التخصصات الراكدة - فيديو


وأضاف الناصر في بيان صحفي، الخميس، أن القرار يشمل من سيقوم بالتسجيل بالتخصصات الراكدة في الجامعات وكليات المجتمع اعتبارا من العام الدراسي 2020/2021 فما بعد، وذلك بهدف الحد من التوجه نحو التخصصات الراكدة وتشجيع الطلبة على دراسة التخصصات المطلوبة لسوق العمل في القطاعين العام والخاص، وخصوصا المهن والتخصصات التقنية والفنية والتطبيقية والمهنية والحرفية.

وبين أنه ووفقاً لأحكام المادة رقم 40 من نظام الخدمة المدينة يعلن الديوان سنوياً عند نشر الكشف التنافسي في الربع الأول من كل عام عن التخصصات المصنفة بالراكدة، والتي سيتوقف الديوان عن استقبالها واضافتها لمخزونه، وبخاصة التخصصات التي تقل نسبة التعيين بين المتقدمين فيها عن واحد بالمئة، خلال السنوات العشر الماضية، ويتوفر منها مخزون كاف نسبيا لعدة سنوات قادمة، بهدف عدم استمرار تكدس الطلبات فيها ضمن مخزون الديوان التراكمي، والذي تجاوز 420 ألف طلب توظيف.

وكان الناصر قد قال قبل أيام قال إن 50 % من الخريجين يقبلون على التخصصات العلمية، مضيفا ان الديوان الخدمة لا يصنف الهندسة ضمن التخصصات الراكدة ولا خوف عليه، لافتا الى ان نقابة المهندسين وبالتعاون مع وزارة العمل تعمل على تسويق المهندسين الأردنيين في قارة اوروبا.

وأكد الناصر ان كل تخصصات المهن التعليمية غير مطلوبة.

وبين الناصر ان ديوان الخدمة لا يوظف بشكل مباشر، وان دوره تنظيمي وتأمين احتياجات المؤسسات الرسمية ضمن معايير النزاهة والشفافية، لافتا الى أن مسؤولية البطالة في الأردن مشتركة.

وحول تخصص الشريعة اكد الناصر انه ليس راكدا وغير مشبع.

وكان ديوان الخدمة المدنية قد أعلن الخميس، عن قائمة بأسماء التخصصات الراكدة التي سيعمل على إيقاف استقبال طلبات توظيف جديدة لها.

 

أخبار ذات صلة

newsletter