تردي واقع حال قناة الملك عبدالله في الأغوار.. مسؤولية من ؟ - فيديو

محليات
نشر: 2021-08-10 20:11 آخر تحديث: 2021-08-10 20:35
نفايات متراكمة بقناة الملك عبدالله
نفايات متراكمة بقناة الملك عبدالله

قال متصرف لواء الشونة الجنوبية الدكتور طايل المجالي، إن تداخل الاختصاصات بين البلديات وسلطة وادي الأردن، يؤدي إلى خدمات لا تلبي طموحات المواطنيين.


اقرأ أيضاً : نفايات متكدسة على ضفاف قناة الغور.. من المسؤول؟ - فيديو


وأضاف في استضافته بنشرة أخبار رؤيا، الثلاثاء، أن تنظيف قناة الملك عبدالله هي من اختصاص سلطة وادي الأردن، وفي بعض الأوقات يتم الاستعانة بالمزارعين والعاملين لديهم.

وأكد أن كل جهة تقوم بالإتكال على الجهة في تنفيذ مهامها وأن قناة الملك عبدالله بحاجة لتنظيف أسبوعي، مشيرا إلى منطقة الشميساني مأهولة بالشاليهات السياحية التي وصفها بالمعضلة الحقيقية.

وأوضح المجالي أنه لم يتم رصد أي مبالغ مالية لتطوير قناة الملك عبدالله المعروفة باسم "قناة الغور"، متسائلا عن دور رؤوساء البلديات المنتخبين في إعداد الموازنات.

وبين أن البلدية قامت بتأمين "براميل" للنفايات، لكن ما إن يتم وضعها يأتي مجهولون ويقومون بسرقتها بحسب المجالي، وعن النظافة في المنطقة وتراكم النفايات، أكد أن المنطقة تشهد ازدحاما سكانيا ووجود شاليهات في المنطقة.


اقرأ أيضاً : العثور على فتاة الغور في أحد المنازل بعد البحث عنها لـ30 ساعة بقناة الملك عبدالله


من جهتها كشفت المهندسة منار المحاسنة، الأمينة العامة لسلطة وادي الأردن ان السلطة تدرس حلول مؤقتة لمشكلة النظافة وتراكم النفايات حول قناة الملك عبدالله.

وأضافت المحاسنة خلال استضافتها عبر نشرة أخبار رؤيا، الثلاثاء، ان لا مخصصات حكومية لتنظيف القناة.

وأكدت ان تنظيف قناة الملك عبدالله مسؤولية سلطة وادي الأردن، ولا يوجد تداخل في الصلاحيات، مشيرة الى ان الأولوية تعطى لتنظيف الجزء الشمالي من القناة، حيث يتم تنظيفة بشكل يومي بعكس الجزء الجنوبي الذي يتم تنظيفة كل اسبوعين.

ولفتت المحاسنة الى ان السلطة تفكر اليوم بحل مؤقت لمشكلة سياج الملك عبدالله.

 

 

 

 

 

 

 

 

أخبار ذات صلة

newsletter