مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

الاحتلال الإسرائيلي: "لا نرغب في التصعيد" على الحدود مع لبنان

الاحتلال الإسرائيلي: "لا نرغب في التصعيد" على الحدود مع لبنان

الاحتلال الإسرائيلي: "لا نرغب في التصعيد" على الحدود مع لبنان

نشر :  
منذ سنتين|
اخر تحديث :  
منذ سنتين|

أكد الاحتلال الإسرائيلي، الجمعة، أنه لا يرغب في التصعيد على الحدود مع لبنان ولكنه "مستعدة" لذلك، بعد إطلاق صواريخ من البلد المجاور رد عليها الجيش الإسرائيلي بقصف مدفعي.


اقرأ أيضاً : الرئيس اللبناني يتابع التطورات على الحدود الجنوبية


وقال المتحدث باسم الجيش أمنون شيفلر لصحافيين "لا نرغب في التصعيد إلى حرب شاملة، لكننا بالطبع مستعدون لذلك". وأضاف "سنعمل ما هو مطلوب".

وكان الجيش قد أشار في بيان سابق إلى أنه "يقوم بقصف مصادر إطلاق (الصواريخ) في لبنان".

وأعلن حزب الله اللبناني مسؤوليته عن إطلاق صواريخ على كيان الاحتلال، بعد يومين من تبادل القصف بين الجانبين. 

وقال شيفلر أن 19 صاروخا أطلقت على الجانب الإسرائيلي من لبنان الجمعة، ولم يعلن أن عن وقوع إصابات. ومن هذه المقذوفات سقطت ثلاث في لبنان وعبرت 16 قذيفة الحدود اعترض  نظام الدفاع الجوي الإسرائيلي 10 منها.

وقال المتحدث العسكري "نعتقد أن حزب الله يريد أن يظهر أنه يسيطر على جنوب لبنان (وأنه) لا يريد حربا شاملة أيضا". وبحسب الناطق شيفلر فإن استهداف حزب الله مناطق غير مأهولة "ما هو إلا إشارة" منه بذلك.

من جانبها أكدت حركة حماس في غزة في بيان "مباركتها ودعمها الكامل للرد الذي قامت به المقاومة الإسلامية في لبنان، وقصفها أهدافا تابعة للعدو الصهيوني ردا على جرائم الاحتلال واستهدافه الأراضي اللبنانية".

وأكدت حركة الجهاد الإسلامي، وهي ثاني أكبر فصيل مسلح في غزة، في بيان صحافي على "الدعم الكامل لهذا الرد الصاروخي ، ونؤكد على الحق في مقاومة الاحتلال والتصدي للعدوان وعدم السماح للعدو بفرض معادلات أو تغيير قواعد الاشتباك والرد على جرائمه بكل الوسائل".

 أعلن سلاح الجو الإسرائيلي الخميس تنفيذ أولى غاراته الجوية منذ سنوات على لبنان، زاعمًا أنه استهدف مواقع إطلاق صواريخ بعد إطلاق نار من جنوب لبنان على شمال الأراضي المحتلة. 

  وقالت قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (يونيفيل) الجمعة إن هذا التصعيد "خطير للغاية" ودعت إلى وقف "فوري" لإطلاق النار.