Please enable JavaScript
Email Marketing by Benchmark
اليونيسف: 26% فقط من أطفال الأردن يرضعون رضاعة طبيعية "حصرا من الأم" | رؤيا الإخباري

اليونيسف: 26% فقط من أطفال الأردن يرضعون رضاعة طبيعية "حصرا من الأم"

الأردن
نشر: 2021-08-01 17:06 آخر تحديث: 2021-08-01 17:10
للرضاعة الطبيعية فوائد كبيرة
للرضاعة الطبيعية فوائد كبيرة

قال بيان صادر عن منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف)، إنه بينما يحصل ما يزيد على 9 من بين كل 10 أطفال على الرضاعة الطبيعية في مرحلة ما من حياتهم المبكرة، إلّا أن 26 في المئة فقط من الأطفال يرضعون رضاعة طبيعية حصرًا (يتغذون على حليب الأم وحده) خلال الأشهر الـ6 أشهر الأولى من حياتهم.


اقرأ أيضاً : الأردن يحتفل بالأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية


وتعتبر هذه النسبة في الأردن أقل بكثير من المتوسط الإقليمي الذي يبلغ 34 في المئة.

واحتفلت وزارة الصحة ومنظمتي الصحة العالمية والأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف)، اليوم الأحد، ببداية الأسبوع العالمي للرضاعة الطبيعية، تحت شعار "حماية الرضاعة الطبيعية: مسؤولية مشتركة"، من أجل تعزيز أهمية الجهود الجماعية لتشجيع وحماية الرضاعة الطبيعية لكل طفل.

ووفق بيان صادر عن اليونيسف، اليوم، يحتفل العالم هذا العام بالذكرى الأربعين للمدونة الدولية ‏لقواعد تسويق بدائل حليب الأم، وتأتي هذه المدونة ضمن سياسة بارزة تهدف إلى إدارة بيع بدائل حليب الأم بشكل فعّال وتجنب الأثر السلبي على معدلات الرضاعة الطبيعية، مما يقوّض من صحة وتغذية السكان الأصغر سنًا في الأردن.

وأكّد البيان أن الرضاعة الطبيعية هي الغذاء الأفضل للأطفال حديثي الولادة والرضّع، حيث أظهرت الأبحاث أن اليافعين والراشدين الذين تغذّوا على الرضاعة الطبيعية أقل عرضة لزيادة الوزن أو السمنة وحصلوا على نتائج أفضل في اختبار معدل الذكاء.

كما أثبتت الدراسات أن الرضاعة الطبيعية مفيدة للأمهات كما الأطفال، حيث تقلل من خطر الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة والسكري، كما تقلّل أيضًا من خطورة الإصابة بسرطان الثدي وسرطان المبيض في المراحل اللاحقة من الحياة.

وقال مساعد الأمين العام للرعاية الصحية الأولية في وزارة الصحة، الدكتور غازي شركس: "تلتزم وزارة الصحة من خلال إدارة الرعاية الصحية الأولية بتشجيع الرضاعة الطبيعية لكونها أفضل بداية في حياة كل مولود جديد".

أخبار ذات صلة

newsletter