الملك يعود إلى أرض الوطن

محليات
نشر: 2021-07-28 20:02 آخر تحديث: 2021-07-28 20:34
الملك يعود إلى أرض الوطن عقب ترأسه الوفد الأردني في القمة الأردنية القبرصية اليونانية
الملك يعود إلى أرض الوطن عقب ترأسه الوفد الأردني في القمة الأردنية القبرصية اليونانية

عاد جلالة الملك عبدالله الثاني إلى أرض الوطن، بعد أن ترأس الوفد الأردني المشارك في القمة الثلاثية الأردنية القبرصية اليونانية، الأربعاء، التي عقدت في العاصمة أثينا.

وركزت القمة، التي تلتئم للمرة الثالثة، على أهمية البناء على العلاقات المتينة والشراكة التي تجمع بين البلدان الثلاثة، بما يفضي إلى توسيع آفاق التعاون في المجالات كافة، ويسهم في تحقيق السلام وتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم.


اقرأ أيضاً : الملك يؤكد أهمية مواصلة التعاون بين الأردن واليونان وقبرص


وبحثت القمة أوجه التعاون بين الدول الثلاث في مجالات تعزيز التبادل التجاري والاستثمار والمياه والطاقة والتجارة والزراعة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والبيئة والسياحة، بالإضافة إلى مواجهة جائحة كورونا.

وتطرقت القمة إلى علاقات الأردن مع الاتحاد الأوروبي، وأزمات اللجوء والهجرة، إضافة إلى أزمات المنطقة، ومساعي التوصل إلى حلول سياسية لها.

وأعرب جلالة الملك، في بداية أعمال القمة، عن شكره على حسن الترحيب، وعن سعادته لوجوده في أثينا مجددا، ولقائه برئيس الوزراء اليوناني، الذي هنأه بذكرى استقلال بلاده الـ 200.

واجتمع جلالة الملك عبدالله الثاني في العاصمة اليونانية أثينا، الأربعاء، مع الرئيسة اليونانية إيكاتيريني ساكيلاروبولو، حيث جرى بحث العلاقات بين البلدين، وسبل تعزيز التعاون في مختلف المجالات.

بحث جلالة الملك عبدالله الثاني ورئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، لدى لقائهما في العاصمة اليونانية أثينا، الأربعاء، سبل تطوير التعاون بين البلدين في المجالات كافة. 

وجدد جلالته التأكيد على أهمية مواصلة التعاون بين الأردن واليونان وقبرص، وبما يحقق مصالح البلدان الثلاثة وشعوبهم، ويسهم في تنمية المنطقة.

وعبر جلالة الملك عن خالص تقديره لنجاح هذه القمة الثلاثية، مؤكدا أن "المحادثات التي أجريناها معكم على المستوى الثنائي، بل ومع قبرص أيضا، تعني أنه أمامنا الكثير لنقوم به ونتابعه".

 

أخبار ذات صلة

newsletter