الأردنيون يقبلون على ذبح الأضاحي

محليات
نشر: 2021-07-20 12:37 آخر تحديث: 2021-07-20 12:37
أضاحي العيد
أضاحي العيد

أقبل الأردنيون، في أول أيام عيد الأضحى المبارك، على ذبح الأضاحي بعد أداء صلاة العيد في مختلف محافظات المملكة.


اقرأ أيضاً : الأردنيون يؤدون صلاة عيد الأضحى.. فيديو وصور


وأكدت دائرة الافتاء الأردنية أن الأضحية من شعائر الله العظيمة، التي يحرص المسلمون على أدائها لعظيم فضلها عند الله تعالى، وهي سنة مؤكدة، يُكره تركها للقادر عليها، وتصير واجبةً بالنذر.

وأضافت أن الأضحية هي ما يُذبح في عيد الأضحى، من الإبل أو البقر أو الغنم تقرباً إلى الله تعالى، ويبدأ وقت التضحية بعد دخول وقت صلاة عيد الأضحى، ومضي قدر ركعتين وخطبتين، ويستمر وقتها إلى غروب شمس اليوم الرابع من أيام العيد.


اقرأ أيضاً : خطبة العيد: شعار المسلم في يوم العيد يتمثل باللسان والقلب والعمل


وتسن الأضحية، على المسلم البالغ العاقل المستطيع، ويشترط النية عند ذبحها، مشيرا إلى أن من أراد أن يضحي يستحب له أن يمتنع عن أخذ شيء من شعره أو أظفاره، في الأيام العشرة الأولى من ذي الحجة، ولا يجب عليه ذلك، فتصح الأضحية ممن قص شعره أو أظافره، ولكن فوت عليه أجر السنة.

وحول العمر المعتبر شرعا في الأضحية، بينت أن في الأبل، أن تكون قد أتمت خمس سنوات، وفي البقر أتمت سنتين، وفي الغنم سنة، ويرخص في الضأن ما أتم 6 أشهر فما فوق، على أن يكون قد أجدع، لافتا إلى أن أفضل الأضاحي من حيث الحجم أسمنها.

أخبار ذات صلة

newsletter