بعد اغتيال رئيس هايتي.. الحكومة تعلن الأحكام العرفية

عربي دولي
نشر: 2021-07-07 17:55 آخر تحديث: 2021-07-07 17:55
رئيس هايتي جوفينيل مويس - أرشيفية
رئيس هايتي جوفينيل مويس - أرشيفية

فرضت حكومة هايتي الأحكام العرفية في عموم البلاد على خلفية اغتيال رئيس الجمهورية جوفينيل مويس برصاص مجهولين في مقر إقامته.

وأكد القائم بأعمال رئيس الحكومة، كلود جوزيف، وهو تسلم مقاليد الحكم بعد اغتيال الرئيس مويس، في تصريح متلفز الأربعاء، أن مجلس الوزراء تبنى هذا القرار في جلسة طارئة عقدها في ظل آخر التطورات الدراماتيكية في البلاد.


اقرأ أيضاً : التفاصيل الكاملة لاغتيال رئيس هاييتي برصاص مسلحين أمام منزله


وقال جوزيف إن بعض منفذي عملية الاغتيال ينطقون اللغتين الإسبانية والإنجليزية.

وكانت سلطات هايتي قد أغلقت في وقت سابق من اليوم مطار بورت أو برانس الدولي.

واغتيل الرئيس مويس الذي كان يقود البلاد منذ عام 2017، فجر اليوم برصاص مجهولين اقتحموا مقر إقامته الخاص.

وأصيبت السيدة الأولى مارتين مويس أيضا جراء العملية ونقلت إلى المستشفى، مع ورود تقارير غير مؤكدة عن وفاتها متأثرة بجروحها.


اقرأ أيضاً : أحاطت به الأزمات.. هذا ما نعرفه عن رئيس هايتي "المقتول"


أخبار ذات صلة

newsletter