وفاة سوري قتل أمه وشرطي مرور بوحشية في الكويت

هنا وهناك
نشر: 2021-06-28 22:16 آخر تحديث: 2021-06-28 22:16
شرطة الكويت
شرطة الكويت

توفي شاب سوري، أقدم على ارتكاب جريمتي قتل بحق أمه وشرطي مرور، الإثنين، داخل المستشفى، وذلك أثناء تلقيه العلاج فيها، جراء تعرضه لإطلاق نار في يده وقدمه خلال الاشتباك مع رجال الأمن.


اقرأ أيضاً : قصة أردنية تعرضت للخداع فأوقعت بعصابة "غسيل أموال" في الكويت


وكانت وزارة الداخلية الكويتية قد أعلنت، عن إلقاء القبض على السوري بعد إقدامه على قتل رجل مرور، ووالدته في جريمتين منفصلتين، حيث تم نقله للمستشفى بعد إصابته. 

وفي التفاصيل، التي عرضتها وسائل إعلام كويتية، فقد أقدم سوري، يبلغ 19 عاما من عمره، صباح اليوم الإثنين على طعن والدته بسكين، ما أدى إلى وفاتها بعد أن فشلت محاولات إسعافها من قبل الأطباء.

وعمد القاتل إلى طعن والدته عدة طعنات في منطقة الكتف باستخدام سكين، وذلك أثناء وجوده معها في بيتهما في منطقة القصور في محافظة مبارك الكبير.

وتزامنا مع جريمة القصور، عثرت الجهات الأمنية على جثمان يعود لأحد عناصر شرطة المرور إلى جانب دورية يعمل فيها في منطقة في محافظة الأحمدي.

وتوفي الشرطي متأثرا بطعنات تعرض لها من السوري، بعد تعرضه للدهس من قبله، قبل أن يفر هاربا.

أخبار ذات صلة

newsletter