الصحة الفلسطينية تحمل الشيخ مسؤولية "فضيحة لقاحات فايزر" والأخير ينفي

فلسطين
نشر: 2021-06-19 11:26 آخر تحديث: 2021-06-19 11:53
حسين الشيخ مع منسق حكومة الاحتلال الإسرائيلي
حسين الشيخ مع منسق حكومة الاحتلال الإسرائيلي

أكد الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية كمال الشخرة السبت، أنّ مهمة الوزارة كان استلام لقاح فايزر من الجانب الإسرائيلي فقط، وليست هي صاحبة الاتفاق، مشيرا إلى إنه تم "إبلاغنا من قبل وزارة الشؤون المدنية ممثلة بالوزير حسين الشيخ المشرف على هذه الصفقة أن هذه اللقاحات جيدة وسارية المفعول".


اقرأ أيضاً : الحكومة الفلسطينية توعز بإلغاء الاتفاق مع الاحتلال الإسرائيلي فورا حول لقاحات فايزر


 وقال الشخرة في تصريحات لإذاعة "صوت فلسطين"، للأسف ظهر أن هناك مشكلة حقيقية تتمثل في قرب انتهاء صلاحيتها.

وكانت الحكومة الفلسطينية، أعلنت الجمعة، إلغاء الاتفاق مع الجانب الإسرائيلي حول تبادل لقاحات فايزر، بعد أن تبين أنها غير مطابقة للمواصفات.


اقرأ أيضاً : تل أبيب: سنسلم السلطة الفلسطينية لقاحات فايزر "ستنتهي فعاليتها قريبا"


وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة إبراهيم ملحم، في مؤتمر صحفي مشترك مع وزيرة الصحة مي الكيلة، إنه "بعد فحص الطواقم الفنية في وزارة الصحة للدفعة الأولى من لقاحات "فايزر" التي تم استلامها مساء اليوم من إسرائيل والمقدّرة بـ 90 ألف جرعة، فقد تبين لنّا أنها غير مطابقة للمواصفات الواردة بالاتفاق، وعليه فقد أوعز رئيس الوزراء محمد اشتية إلى وزيرة الصحة بإلغاء الاتفاق مع الجانب الإسرائيلي حول تبادل اللقاح وإعادة الكمية التي تم استلامها اليوم إلى إسرائيل".

من جانبه، نفي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح  وزير الشؤون المدنية حسين الشيخ، ما ورد عن تحمله مسؤولية الاتفاق بين السلطة الفلسطينة والحكومة الإسرائيلية بخصوص لقاح كورونا.

أخبار ذات صلة

newsletter