صيني يلتقي والده بعد 58 عاما من الاختطاف

هنا وهناك
نشر: 2021-06-12 14:02 آخر تحديث: 2021-06-12 14:02
خلال لقاء الأب وابنه
خلال لقاء الأب وابنه

في مشهد أقرب إلى أفلام الخيال، يلتقي صيني يبلغ من العمر ستين عاما بوالده لأول مرة منذ اللحظة التي اختطف فيها عندما كان رضيعا لا يتجاوز سنتين من العمر. 

وبالرغم من أن الشتيتين ظنا كل الظن ألا تلاقيا، لكن الأقدار كانت أقوى من الجميع؛ فاجتمع الشمل عقب غياب طال انتظاره. 

ووفقا لوسائل إعلام صينية، التقى الأب لوو "90 عاما" بالابن فو "60 عاما" في مدينة تساوتشوانغ.


اقرأ أيضاً : غواص يروي تفاصيل مرعبة للحظة ابتلاعه من قبل حوت


وكان فو لا يزال رضيعا عندما اختطف من والده في محطة سكة حديد في منطقة شويتشينغ" الصينية عام 1963.

وقال الأب: لقد تركت يد ابني للحظات قبل أن يختفي خلال دقائق.

وفي عام 2015، أجرت إدارة الأمن العام في مدينة تساوتشوانغ تحقيقًا خاصًا في واقعة الاختطاف باستخدام أحدث تقنيات اختبار الحمض النووي المتاحة، ووسعت نطاق البحث ليشمل مقاطعات صينية أخرى، لكن جهودها لم تثمر إلا أخيرا، عندما نجحت في الوصول إلى فو في مطلع الشهر الجاري.

ويُعتقد أن مهربين اختطفوا فو، وذهبوا به إلى شنغهاي حيث تبناه زوجان، وكان لوو وعائلته في رحلة بحث عن ابنهم لسنوات عدة، مستعينين بالصحف ووسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي. 

أخبار ذات صلة

newsletter