"التنفيذية" تؤكد ضرورة استمرار الحوار الوطني بين القوى والفصائل الفلسطينية

فلسطين
نشر: 2021-06-07 22:07 آخر تحديث: 2021-06-07 22:07
"التنفيذية" تؤكد ضرورة استمرار الحوار الوطني بين القوى والفصائل الفلسطينية
"التنفيذية" تؤكد ضرورة استمرار الحوار الوطني بين القوى والفصائل الفلسطينية

أكدت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، على ضرورة استمرار الحوار الوطني بين القوى والفصائل الفلسطينية كافة، من أجل تنفيذ الاتفاقيات الموقعة بشأن الانقسام.


اقرأ أيضاً : الهباش يطلع مفتي مصر على ما يتعرض له الفلسطينيون من "إرهاب دولة منظم"


جاء ذلك في جلسة عقدها المنظمة في مقر الرئاسة بمدينة رام الله بحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس والذي استعرض المستجدات المرتبطة بالتهدئة وعملية إعادة إعمار غزة والمصالحة.

وشددت "التنفيذية" على أهمية دعم ما دعا له الرئيس محمود عباس بتشكيل حكومة وفاق وطني تعكس برنامج منظمة التحرير وسياساتها وتعاملها مع المجتمع الدولي، ولغرض إنهاء الانقسام.

وأشارت إلى أهمية الذهاب لعملية سياسية تنهي الاحتلال وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية تحت مظلة الأمم المتحدة وعقد مؤتمر دولي بمشاركة الرباعية الدولية وفقا لمبادرة الرئيس محمود عباس.


اقرأ أيضاً : بيان من فصائل المقاومة الفلسطينية.. تفاصيل


وأعربت اللجنة التنفيذية عن تقديرها وشكرها للدول الشقيقة والصديقة التي أعلنت عن مساهماتها لإعادة الإعمار في غزة وتقديم المساعدات لشعبنا الفلسطيني.

وأكدت اللجنة التنفيذية استمرار التحرك الدبلوماسي من أجل تنفيذ قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية وخاصة قرار مجلس الأمن رقم 2334.

كما عبرت اللجنة التنفيذية عن ارتياحها وتقديرها للتضامن مع شعبنا الفلسطيني من قبل شعوب العالم والتي أظهرت عدالة القضية الفلسطينية، ونادت بإنهاء الاحتلال.

وأشادت بقرار مجلس حقوق الإنسان بتشكيل لجنة تحقيق دولية دائمة في الجرائم التي ارتكبت بحق الشعب الفلسطيني.

وعبرت عن فخرها واعتزازها بأبناء الشعب داخل الوطن وخارجه على وقفتهم الموحدة في مواجهة أعداء الشعب الفلسطيني والتمسك بمبادئهم وأهدافهم الوطنية.

كما عبرت اللجنة التنفيذية عن تقديرها للمشاركة الشعبية الواسعة في أعمال المقاومة الشعبية بمختلف الأشكال والأساليب وضرورة دعم صمودهم في أرض وطننا فلسطين.

في السياق، قدم الرئيس عرضا موسعا لما تم بذله من جهود واتصالات مع الأطراف العربية والدولية والجهود المبذولة من أجل وقف ما يجري في القدس من اعتداءات المستوطنين.

واستعرض الرئيس الاتصالات والجهود المبذولة لتثبيت وقف إطلاق النار في غزة لمنع تكرار الجرائم الوحشية التي ارتكبها الاحتلال في عدوانه على غزة.

كما استعرض الرئيس التحركات والاتصالات السياسية التي تقوم بها القيادة الفلسطينية على الأصعدة كافة العربية والإقليمية والدولية،

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني