"الشيخ جراح" من حي في القدس إلى وسم يجتاح العالم

فلسطين
نشر: 2021-06-06 14:25 آخر تحديث: 2021-06-06 14:25
لافتة في حي الشيخ جراح
لافتة في حي الشيخ جراح

 

كان حي الشيخ جراح في القدس الشرقية المحتلة مجرد حي فلسطيني آخر في المدينة قبل أن يصبح قضية ذات صدى عالمي مع الاحتجاجات التي شهدها على خلفية التهديد بإجلاء عائلات فلسطينية من منازلها لصالح الجمعيات الاستيطانية. 


اقرأ أيضاً : الفنان الأردني موسى حجازين يتضامن مع حي الشيخ جراح على طريقته الخاصة "فيديو"


قبل أسابيع قليلة، أشعلت التظاهرات في الشيخ جراح حركة احتجاجية انتقلت إلى حرم المسجد الأقصى الذي شهدت باحاته صدامات عنيفة بين الفلسطينيين والشرطة الإسرائيلية. وشكلت هذه الأحداث شرارة لاندلاع صدامات دامية في البلدات اليهودية العربية في إسرائيل قبل أن تؤدي إلى نشوء حرب خاطفة استمرت 11 يومًا بين حركة حماس الإسلامية في قطاع غزة والدولة العبرية.

وخلال أيار الماضي، اصبح وسم  # انقذوا_حي-الشيخ _جراح بلغات مختلفة منتشرا بكثافة، بينما سارع نشطاء وشخصيات بارزة بينها مشاهير من جميع أنحاء العالم إلى مشاركته من بينهم لاعب مانشستر سيتي رياض محرز وممثلين مثل الاميركي مارك رافالو وفايولا دافيس. 

وتمت إزالة حسابات عن "تويتر" وحجب محتوى على "إنستغرام" بينما ندّد مستخدمون فلسطينيون للإنترنت بمحاولات لإسكاتهم عبر فرض "رقابة" على مضمون منشوراتهم.

ومن بين هؤلاء الناشط والكاتب الفلسطيني محمد الكرد (23 عاما) الذي الذي يتهدد الإخلاء منزل عائلته في الحي.

وقد برز اسمه وسام شقيقته منى عبر وسائل التواصل الاجتماعي مع استخدامهما لتويتر وانستغرام للحديث عن قضية الحي.

واعتقلت شرطة الاحتلال الإسرائيلية الأحد شقيقته إلى التحقيق على ما أكد والدها نبيل الكرد. 

وبرز اسم محمد الكرد خلال إجراءه مقابلات باللغة الإنكليزية عبر وسائل الاعلام العالمية المختلفة ونشاطه عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال الكرد في مقابلة مع وكالة فرانس برس أمام منزل عائلته في الحي "أعتقد أن ما جعل وسم #انقذوا_الشيخ_ جراح ينجح هو السردية التي استخدماها. منذ بدء الحملة  كان الخطاب واضحا للغاية. نحن نتحدث عن استعمار واستيطان وليس فقط عن انتهاكات حقوق إنسان".

وبحسب الكرد فإن الشيخ جراح "عينة مصغرة للاستعمار الاستيطاني الصهيوني في القدس وفلسطين بشكل عام".

ويرى الكرد أن قضية الحي "قامت بتبسيط الأمور للناس التي أصبحت مطلعة على موازين القوى. تمكن الجميع من رؤية أننا نباطح قوانين ونظام قضائي عنصري استيطاني مكتوب لحماية ولدعم المستوطنين".

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني