تنفيذ حكم الاعدام بحق احد عشر مجرما

محليات
نشر: 2014-12-21 07:00 آخر تحديث: 2016-08-03 05:40
تنفيذ حكم الاعدام بحق احد عشر مجرما
تنفيذ حكم الاعدام بحق احد عشر مجرما

رؤيا - ليندا المعايعة - نفذ الأردن في تمام الساعة الرابعة من صباح اليوم حكم الاعدام بـ 11 محكوم بالإعدام شنقا صدرت بهم احكام قطعية سابقة عن محكمة الجنايات الكبرى منذعام 2005-2006  وجميعهم من مرتكبي جرائم القتل.

وأكد مصدر من اللجنة التي اشرفت على تنفيذ الاحكام ان التنفيذ لم يشمل محكومين امن دولة ولا نساء بين المنفذ بهم.

وقال ان التنفيذ استمر3 ساعات ونصف الساعة وكان جميعهم يرتدون "الافرهول الاحمر" الخاص بالمحكومين بالاعدام وتم التنفيذ بعد استيفاء الاجراءات القانونية كافة واغلب المنفذ بهم بالاربعينيات من اعمارهم.

واضاف ان هناك ممن اوصى بالسلام على عائلته ووالدته ومنهم من طلب الرحمة من الله ومنهم من طلب تدخين سيجارة فاعطيت ودخنها وبعدها جرى تنفيذ الاعدام .

واشار الى ان ادارة مركز اصلاح وتاهيل السواقة قد وفرت اجراءات  مريحة للجنة المعنية ومرت عملية التنفيذ بكل سهولة ويسر .


بدوره قال الناطق الاعلامي باسم وزارة الداخلية زياد الزعبي لرؤيا ان الاردن اعاد تنفذ العقوبة فجر اليوم بعد مرور 7 سنوات على تجميدها، موضحا ان التنفيذ جاء للردع مع ازدياد معدلات الجريمة فالمواطن اصبح لا يخشى ارتكابها.

وقال نائب عام عمان القاضي زياد الضمور احد المعنيين بلجنة تنفيذ الاعدام لرؤيا ان "جميع المنفذ بهم قبل تنفيذ الحكم بهم اعتبروا انفسهم مذنبين ومعترفين بالذنب الذي اقترفوه".
 
وحضر تنفيذ الحكم 3 اختصاصيين طب شرعي وهم د. عدنان عباس، د. محمود زريقات ، و د. همام القطاونة .
 
 
واضاف ان الحكم نفذ بعد الاطلاع على الملفات الطبية الخاصة بالمحكومين وعليه تقرر تنفيذ العقوبة ، واشار ان فريق منصة المشنقة 3 اشخاص قاموا بالتنفيذ سويا .
 
واكد ان الاعدام لم يشهد انقطاع لحبل المشنقة والتي عادة ما يحدث خاصة مع زيادة وزن المحكوم وحبل الاعدام .
 
وحضر تنفيذ الاعدام كل من نائب عمان القاضي زياد الضمور,ونائب عام محكمة الجنايات الكبرى هاني اصهيبا ونائبه جهاد الدريدي ,ومتصرف لواء الجيزة ياسر العدوان ,ومدير ادارة مراكز الاصلاح والتاهيل العميد وليد بطاح ,ورئيس مركز اصلاح وتاهيل السواقة العقيد ايمن الصمادي.

وكان الاردن جمّد تنفيذ العقوبة منذ حزيران 2006 بعد تنفيذه 3 احكام لامن الدولة ومحكمة الجنايات الكبرى.

 

أخبار ذات صلة

newsletter