الملك سلمان يوجه بدعم السودان لتخفيف أعباء ديونه

عربي دولي
نشر: 2021-05-18 08:04 آخر تحديث: 2021-05-18 08:04
الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - ارشيفية
الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - ارشيفية

وجه العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، بتقديم منحة للمساهمة في تغطية جزء من الفجوة التمويلية لجمهورية السودان لدى صندوق النقد الدولي بحوالي 20 مليون دولار، وذلك كمبادرة من المملكة للمشاركة في معالجة المتأخرات وتخفيف أعباء الديون على جمهورية السودان.

جاء ذلك خلال كلمة المملكة التي ألقاها الأمير فيصل بن فرحان وزير الخارجية، خلال ترؤسه وفد المملكة في المؤتمر الدولي لدعم المرحلة الانتقالية في السودان، المنعقد اليوم في العاصمة الفرنسية باريس، وفقما أفادت وكالة الأنباء السعودية (واس).


اقرأ أيضاً : العاهل السعودي: نقف مع الفلسطينيين حتى نيل حقوقهم


ونقل وزير الخارجية في بداية كلمته، تحيات الملك سلمان وخالص تمنياته للمؤتمر بالنجاح، والشكر الجزيل للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على عقد هذه القمة لدعم جمهورية السودان الشقيقة.

وقال: "ما يجمعنا اليوم هو هدفنا المشترك لدعم المرحلة الانتقالية التي يمر بها السودان الشقيق نحو مستقبل مشرق ومزدهر بإذن الله، ومن هذا المنطلق، أعلنت بلادي في 13 نيسان 2019 تأييدها الكامل لما ارتآه الشعب السوداني حيال مستقبله وما اُتخذ من إجراءات تصب في مصلحة الشعب السوداني الشقيق وصدرت حينها توجيهات خادم الحرمين الشريفين بتقديم حزمة من المساعدات الإنسانية والتنموية".

وأوضح أن "المملكة كانت من أوائل الدول التي ساهمت وشاركت من خلال إطار مجموعة أصدقاء السودان في دعم هذه المرحلة الانتقالية في السودان إضافة إلى جهودها المستمرة والحثيثة على المستوى الثنائي في تقريب وجهات النظر بين الأطراف السودانية، ويأتي ذلك إيماناً من بلادي بأهمية تفعيل دور السودان الإقليمي وتقديم كل ما من شأنه حماية السودان وحفظ أمنه".

وثمن دور كل من الولايات المتحدة وفرنسا والمملكة المتحدة، على جهودهم الحثيثة في دعم السودان للوصول إلى نقطة القرار لمبادرة الدول الفقيرة المثقلة بالديون (HIPC).

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني