"الصحة العالمية" تدعو لحماية العاملين الصحيين بالأراضي الفلسطينية

عربي دولي
نشر: 2021-05-17 20:11 آخر تحديث: 2021-05-17 20:11
"الصحة العالمية" تدعو لحماية العاملين الصحيين بالأراضي الفلسطينية
"الصحة العالمية" تدعو لحماية العاملين الصحيين بالأراضي الفلسطينية

قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس: "إن حماية العاملين الصحيين والمرافق الصحية ضرورة حتمية في جميع الظروف"، مضيفا أن الوضع الصحي مقلق للغاية في التصعيد الأخير للنزاع بين الاحتلال الإسرائيلي والفلسطينيين، حيث وقعت العشرات من الحوادث التي شملت العاملين الصحيين والمرافق الطبية.

ودعا غيبريسوس، خلال إحاطته الإعلامية حول أخر مستجدات كوفيد-19 عالميا، في المؤتمر الصحفي الذي عقدته المنظمة افتراضيا، الاثنين، إلى ضرورة احترام قواعد القانون الدولي الإنساني احتراماً كاملاً، وحماية العاملين الصحيين والبنية التحتية دائمًا، مطالبا جميع الأطراف بضمان احترام هذه القوانين الإنسانية الحيوية.

وأوضح المدير العام للمنظمة، أن هذا التصعيد العسكري أثر، علاوة على ذلك، على فحوصات كوفيد-19 وعملية التطعيم بشدة؛ وهذا يخلق مخاطر صحية للعالم ككل.

واشار إلى أنه، وخلال عطلة نهاية الأسبوع، كان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش قد حذّر من أن الوضع في الأراضي الفلسطينية المحتلة وإسرائيل يمكن أن "يطلق العنان لأزمة أمنية وإنسانية لا يمكن السيطرة عليها".

وفيما يتعلق بالوضع الوبائي عالميا، أوضح المدير العام للمنظمة، أنه وللأسبوع الثاني على التوالي، حدث انخفاض عالمي في حالات الإصابة والوفيات الناجمة عن كوفيد-19، وهناك انفصال كبير يتنامى حيث أنه في بعض البلدان ذات معدلات التطعيم الأعلى، يبدو أن هناك تصورا أن الوباء قد انتهى، بينما يعاني البعض الآخر من موجات هائلة من العدوى بالفيروس، لافتا إلى أن الوباء لا يزال بعيدًا عن نهايته.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني