أمانة عمان تكشف للأردنيين أين تذهب بالبضائع والملابس والطيور المصادرة

محليات
نشر: 2021-05-08 13:02 آخر تحديث: 2021-05-08 15:18
جانب من حملة أمانة عمان بوسط البلد
جانب من حملة أمانة عمان بوسط البلد

كشفت أمانة عمّان الكبرى، في بيان لها، أين تذهب بالمصادرات التي يتم تحصيلها من أصحاب البسطات المخالفة من ملابس وبضائع وطيور الزينة، التي أثارت حالة من الغضب بين الأردنيين عبر مواقع التواصل الاجتماعي.


اقرأ أيضاً : الأردنيون "ساخطون" على أمانة عمان: أين تذهبون بملابس البسطات وطيور الفقراء؟


وذكرت أمانة عمان أنه "إشارة إلى الفيديو المنشور في مواقع التواصل الاجتماعي  وبعض المواقع الإخبارية بعنوان توزيع المصادرات إلى جهات مجهولة."

وقالت "نرجو العلم ان هذا الفيديو قديم يعود لعام  2018 وتم إعادة نشره عام 2020  وفي هذه الأيام بعيدا عن الموضوعية والمصداقية."

ولفتت إلى أن جميع المصادرات تسجل بمحضر ضبط ويوزع الصالح منها للجمعيات الخيرية.

واتهم ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، الأمانة بتوزيع البضائع التي تصادرها على كوادرها، نظرا للكميات الكبيرة التي تقوم بسحبها من البسطات.

وتساءل ناشطون "ما حاجة الجمعيات الخيرية، لطيور الزينة التي تصادرها كوادر الأمانة من الشباب الذي يتاجرون بها لكسب لقمة عيشهم؟".

وتقول أمانة عمان إنها تطبق الانظمة والقوانين النافذة ذات العلاقة، عند تعاملها مع البسطات العشوائية غير المرخصة وإزالتها، بحيث تسبب هذه البسطات العشوائية إعاقة لحركة المشاة على الأرصفة وحركة السيارات على الطرقات، وتشكل خطرا على السلامة العامة للمواطنين.

ولفتت إلى أن حملات الإزالة، التي هي مطلب للتجار والمواطنين، مستمرة وتهدف إلى الحفاظ على الصحة العامة، إذ إن كثيرا من هذه البسطات العشوائية وغير المرخصة تتعامل مع مواد غذائية تخلو من الاشتراطات الصحية، مما يشكل مخاطر صحية، خاصة في أشهر الصيف وفي ظل جائحة كورونا.

 

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني