استقالة ثلث موظفي شركة أمريكية احتجاجا على حظر النقاش السياسي‎

اقتصاد
نشر: 2021-05-01 16:11 آخر تحديث: 2021-05-01 16:11
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

أعلن نحو ثلث الموظفّين في شركة "بيز كامب" الأمريكية المتخصصة في البرامج الإنتاجية استقالتهم بعد حظر النقاشات السياسية في مكان العمل.


اقرأ أيضاً : توجه أمريكي لتخفيض نسبة النيكوتين في السجائر


وجاءت الاستقالات اثر نشر الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لـ"بيز كامب" جيسون فرايد مدونة الاثنين لتفسير القواعد الجديدة التي تبنّتها الشركة وتشمل حظرا "للنقاشات السياسية والاجتماعية على حساب شركتنا +بيز كامب+".

كما أعلن توقف الشركة عن تقديم بعض الميّزات التي وصفها بـ"الأبوية" مثل مخصصات اللياقة البدنية ومواصلة التعليم.

وأفاد جوناس داوني، الذي عمل لدى شركة تكنولوجيا المعلومات منذ العام 2011، على تويتر الجمعة أنه "نظرا للتغيرات الأخيرة في +بيز كامب+، قررت مغادرة منصبي كرئيس قسم التصميم".

وأعلن نحو 20 من موظفي "بيز كامب" الـ57 استقالاتهم على تويتر، بحسب ما أحصى مطور البرامج جون برين الذي يعمل لدى شركة أخرى.

وشهدت الولايات المتحدة سجالات على مدى شهور، بدءا من حركة "حياة السود تهم" مرورا بانتخابات الرئاسة التي جرت في تشرين الثاني/نوفمبر، ووصولا إلى حقوق المثليين. 

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني