ندوة متخصصة بعنوان "علوم الفضاء والطيران"

هنا وهناك
نشر: 2021-04-27 16:40 آخر تحديث: 2021-04-27 17:07
"الاقليمي لتدريس علوم الفضاء" و"عمان العربية" ينظمان ندوة علمية بعنوان علوم الفضاء والطيران
"الاقليمي لتدريس علوم الفضاء" و"عمان العربية" ينظمان ندوة علمية بعنوان علوم الفضاء والطيران

نظم المركز الإقليمي لتدريس علوم وتكنولوجيا الفضاء لغرب آسيا وجامعة عمان العربية، الندوة العلمية المتخصصة بعنوان علوم الفضاء والطيران ‏(Space Sciences & Aviation)، وهي ندوة مشتركة جاءت كثمرة للتعاون بين المركز والجامعة، وتستمر على مدار يومي الثلاثاء والاربعاء الموافقين 27-28 نيسان 2021، عبر المنصة الافتراضية للمركز.

وفي بداية الندوة رحب الدكتور المهندس عوني الخصاونة، مدير عام المركز الإقليمي بالمشاركين في الندوة وعلى رأسهم رئيس جامعة عمّان العربية الأستاذ الدكتور محمد الوديان، وبيّن في كلمته أهمية علوم الفضاء والطيران وكذلك أهمية التعاون بين جامعة عمّان العربية في فتح برامج أكاديمية مشتركة في المستقبل المنظور.

ومن جانبه، أكد الأستاذ الدكتور محمد الوديان، رئيس جامعة عمان العربية أهمية التعاوين في فتح برنامج الماجستير في علوم الفضاء والطيران، وأشاد بالجهود الكبيرة التي يبذلها الدكتور الخصاونة في دعم قطاع الفضاء الفلك على المستويين المحلي والإقليمي، ومن ناحية أخرى ألقى الدكتور الوديان الضوء على دور جامعة عمّان العربية في تطوير المؤسسات الجامعية في الأردن وإدخال التخصصات المتميزة ومن ضمنها كلية علوم الفضاء والطيران التي انشأت عام 2018م.

يشار إلى أن محاور الورشة شملت العديد من المواضيع مثل: مقدمة في علم الفلك وعلوم الفضاء وأساسيات الديناميكا الفلكية، والغلاف الجوي للأرض والطقس الفضائي ومقدمة في الديناميكا الهوائية وهندسة وتكنولوجيا الطائرات واتصالات الطيران حيث قدمت أوراق بحثية من قبل كوكبة من الأكاديميين والباحثين في جوانب مختلفة من علوم الفضاء والفلك والطيران.

ومن الجدير بالذكر أن جامعة عمان العربية نجحت في الظهور بتصنيف التايمز العالمي للجامعات الخاص بتحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة THE Impact Ranking 2021 للمرة الأولى، حيث شاركت الجامعة في هذا التصنيف لأول مرة هذا العام، وقد حققت الجامعة المرتبة السادسة مكرر محلياً وجاءت ضمن الفئة (801-1000) عالمياً بمشاركة 1240 جامعة عالمية تأهلت للتصنيف من 98 دولة من ضمنها 14 دولة عربية. وقد تميزت نتائج الجامعة في هذا التصنيف بالعديد من المعايير، حيث جاءت ضمن الفئة (301-400) عالمياً في كل من معيار القضاء على الفقر ومعيار النظافة الصحية، وضمن الفئة (401-600) عالمياً في معيار السلام والعدل والمؤسسات القوية.

اما المركز الإقليمي لتدريس علوم وتكنولوجيا الفضاء لغرب آسيا فقد وجد لخدمة الدول العربية، في عمّان، ويضمّ في عضويته 14 دولة عربية، ويهدف إلى التوسع في برامجه الأكاديمية والتي تشمل منح درجة الماجستير بالتعاون مع عدد من الجامعات في تخصصات الفضاء والفلك وتطبيقاته وتشمل تخصصات الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية، الأرصاد الجوية الفضائية، الاتصالات الفضائية، علوم الفضاء والفلك، وقانون الفضاء من أجل إعداد نخبة من الباحثين في علوم وتكنولوجيا الفضاء لرفد المدارس والجامعات بالمختصين في هذه المجالات.

أخبار ذات صلة

newsletter