مصر.. مصرع مواطن وإصابة آخر في حادث تصادم قطار مع سيارة بالسويس

عربي دولي
نشر: 2021-04-27 07:57 آخر تحديث: 2021-04-27 15:30
خروج قطار عن سكة الحديد في محافظة الإسماعلية المصرية
خروج قطار عن سكة الحديد في محافظة الإسماعلية المصرية

أكدت وسائل إعلام مصرية، في ساعة مبكرة الثلاثاء، اصطدام قطار "السويس– الإسماعيلية" مع سيارة نقل، ما أدى إلى مصرع شخص وإصابة آخر.

وبحسب صحيفة "اليوم السابع"، تلقت عمليات إسعاف السويس بلاغا بتصادم قطار السويس- الإسماعيلية مع سيارة نقل بمزلقان قرية عامر.

وقال مصدر أمني للصحيفة، إن سيارة النقل قامت بالسير بالمزلقان في أثناء سير القطار، مما تسبب في حدوث تصادم.


اقرأ أيضاً : حادث جديد.. انفصال عربة قطار في مصر -فيديو وصور


وأكد مصدر طبي، أن المصاب يعالج في مستشفى السويس العام، وأن الشخص المتوفى نقل إلى مشرحة مستشفى السويس العام.

وأفاد موقع "مصرواي"، بأن الدكتور محمد طنطاوي، مدير مرفق الإسعاف، أرسل 5 سيارات إسعاف إلى موقع الحادث.

وأشار الموقع إلى أن "المعاينة أثبتت أن السيارة النقل رقم "ر و ب 9137"، كانت تحمل طوب بناء، وأن السائق هم بعبور المزلقان إلا أنه أخطأ في تقدير الوقت والمسافة بينه وبين القطار، فوقع الحادث وتهشمت كابينة الشاحنة".

ونقل الموقع عن مصدر طبي قوله، إن"الحادث أسفر عنه مصرع السائق سعيد السيد سلمان، فيما أصيب مساعده عربى محمود حسن غنيم 54 سنة من الشرقية بارتجاج في المخ، وكدمات متفرقة بالجسم وحالته خطيرة".

كما أصيب أحد ركاب القطار بكدمات في الساق، وتوقف القطار بينما نزل الركاب وعددهم لم يتجاوز 50 راكبا، واستقلوا سيارات أجرة للتحرك إلى مدينة السويس، إذ كان القطار في طريقه إلى محطة سكة حديد السويس عائدا من الإسماعيلية.​

كان وزير النقل المصري، كامل الوزير، أرجع أمس الاثنين، معاناة منظومة السكك الحديدية في البلاد إلى فترات طويلة من الإهمال، ما ترتب عليه تعطل نحو 50% من الجرارات وتسبب بتوقف نقل البضائع، إلى جانب وجود عناصر متطرفة.

وقال الوزير، في كلمته خلال الجلسة العامة للبرلمان، إنه كان هناك 3 آلاف عربة، مر على 50% منها أكثر من أربعين سنة.

وفي إشارة إلى تكرار الحوادث أخيرا، قال وزير النقل المصري إن أسباب الحوادث وتراجع دور السكة الحديد، سببه وجود عناصر متطرفة لا تريد لمصر الأمن والأمان والسلام.

كامل الوزير، أصدر الأسبوع الماضي، قرارا بإقالة أشرف رسلان رئيس هيئة السكة الحديد على خلفية حادث قطار طوخ.

ويعد حادث قطار "السويس– الإسماعيلية" الرابع في أقل من شهر في مصر، إذ أودى حادث قطار طوخ، الذي وقع في 18 نيسان بحياة 23 شخصا وخلف 139 جريحا، بحسب وزارة الصحة.

ووقع حادث خروج عربتي قطار عن مسارهما في 15 نيسان الجاري، قرب مدينة منيا قمح شمال القاهرة ما أسفر عن إصابة 15 شخصا.

كما شهدت محافظة سوهاج (جنوب) في 26 آذار الماضي، تصادم قطاري ركاب، مما أسفر عن سقوط 20 قتيلا و199 مصابا، وفق إحصائية رسمية.

وفي أيار 2018، قال الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء في مصر، إن السبب الرئيس لحوادث تصادم القطارات هو العنصر البشري، إذ بلغت نسبته 78.9%، تليه عيوب في المركبات وحالة الطرق. 

أخبار ذات صلة

newsletter