الوحدات يواجه النصر مجددا

رياضة
نشر: 2021-04-26 16:53 آخر تحديث: 2021-04-26 17:14
لاعبو الوحدات والنصر السعودي في مواجهة سابقة بدوري الأبطال
لاعبو الوحدات والنصر السعودي في مواجهة سابقة بدوري الأبطال

يطمع فريق الوحدات في "النصر" اليوم، وتحقيق فوزه الأول في دوري أبطال آسيا آسيا، عندما يواجه نظيره "العالمي" السعودي، عند الساعة 9 من مساء اليوم الإثنين، على ملعب جامعة الملك سعود "مرسول بارك"، في الجولة الثانية من مرحلة إياب المجموعة الرابعة، التي يتصدرها النصر السعودي برصيد 8 نقاط، فيما جمع الوحدات نقطة وحيدة، بعد تعادله مع النصر في مرحلة الذهاب.

تدريب حديد

تسلح اللاعبون بهمة من حديد، بدت في تدريباتهم في صالة الجم أمس، لزيادة التجهير البدني (الاستشفاء)، وإعطائهم المزيد من الراحة الجسدية، في ظل تدريبات بدنية خفيفة في النادي الصحي بمقر إقامة الوفد، بعد أن اضطر المدير الفني للفريق عبد الله أبوزمع إلى إلغاء الحصة التدريبية التي كانت مقررة مساء أمس، على ملعب الأمير تركي بن عبدالعزيز-نادي الرياض، بسبب الأجواء المغبرة التي شهدتها الرياض.


اقرأ أيضاً : بعيدا عن الضغوط.. الوحدات يسعى لهزيمة النصر السعودي آسيويا


التدريبات غلفتها الروح المعنوية العالية، والحماس والإصرار والعزيمة، التي هدفت الى زيادة الجاهزية النفسية للاعبين، بما يعزز التركيز الذهني، والتنفيذ المثالي لأفكار المدير الفني أبوزمع، وإنجاز المهام والواجبات المناطة إليهم على أرض الملعب، في ظل محاضرة تأكيد الجهاز الفني أهمية تقديم العرض المأمول، والبحث عن الفوز الأول في المشاركة التاريخية الأولى، لممثل الكرة الأردنية في دوري أبطال آسيا، مؤكدا تعليماته لللاعبين، موزعا خياراته وطارحا الورقة البديلة التي ستعوض غياب المدافع الدولي يزن العرب بسبب الإيقاف.

حوار مكشوف

ويتميز الحوار التكتيكي بين المدربين أبوزمع والبرازيلي مينيز، أنه مشكوفا وأكثر وضوحا إلى حد كبير، وذلك بسبب قراءتهما لأدق التفاصيل في لقاء الذهاب، والوقوف مطولا عند نهج وأسلوب كلاهما، في المباريات التي خاضها الفريقان في الجولات الماضية من المنافسة القارية، وما يزيد في قوتها هو بحث المارد الأخضر والنصر عن الفوز، فالوحدات يريد أن يخرج بفوز معنوي يزيد من الثقة التي رسمها لدى جماهيره، فيما يريد النصر قطع شوط كبير ويمضي في صدارة المجموعة نحو بوابة التأهل.

وتبقى التوقعات تدور في فلك المدير الفني أبوزمع، من حيث خياراته من الأوراق الفنية لهذه المباراة، ويفاضل بين ورقتي دانيال عفانة وعبدالله نصيب، لإغلاق العمق الدفاعي مع طارق خطاب، أمام حارس المرمى أحمد عبدالستار، وتبقى التوقعات بإمكانية مشاركة الدوليين محمد الدميري وفراس شلباية على الطرفين، بحسب تصريحات المدير الفني للوحدات عبد الله أبوزمع، بعدم وجود إصابات في الفريق الوحداتي في أثناء المؤتمر الصحفي اليوم، والمطالبين بالتقدم إلى جانب أحمد الياس لتشكيل الحاجز الدفاعي الأول، وزيادة الكثافة العددية في وسط الملعب، إلى جانب رجائي عايد الذي يتولى ضبط الايقاع الدفاعي والهجومي، وتنشيط أدوار صالح راتب، خالد عصام، وأحمد زريق، لإتمام الدور الهجومي للسنغالي نداي في خط الهجوم.

وفي المقابل، من المتوقع أن يقدم البرازيلي مينيز أوراق النصر السعودي بالشكل المعروف، طالبا القوة الهجومية من وسط الميدان، بوجود بيتروس، عبدالمجيد الصليهم، عبدالفتاح العسيري، نور الدين مرابط، في ظل اسناد متلازم من الطرفين العبيدي والغنام، بما يزيد الحضور الهجومي في وسط الملعب، ووزيادة حضور المهاجمين خالد الغنام وعبدالرزاق حمد الله، مرتكزا على يقظة خط الدفاع، وقدرته على المساهمة بالبناء من الخلف، من خلال خبرة عبدالله مادو، عبدالله العامري، سلطان الغنام، عبدالرحمن العبيدي، أمام حارس المرمى براد جونز.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني