الأردن يطالب بوضع حد لانتهاكات الاحتلال الإسرائيلي

محليات
نشر: 2021-04-23 13:21 آخر تحديث: 2021-04-23 14:58
جانب من الاحداث التي شهدتها القدس
جانب من الاحداث التي شهدتها القدس

أدانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين التحريض والاستفزازات التي قامت بها مجموعات يهودية متطرفة ليلة الخميس في البلدة القديمة في القدس الشرقية المحتلة.

وقال الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير ضيف الله الفايز، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلية، القوة القائمة بالاحتلال في القدس الشرقية المحتلة وفق القانون الدولي، تتحمل كامل المسؤولية لسماحها لهذه المجموعات بالوصول إلى البلدة القديمة، وإطلاق شعارات وهتافات عنصرية والاعتداء على المقدسيين.

وطالب الفايز سلطات الاحتلال بالتقيد بالتزاماتها وفق القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، والكف عن كل ما من شأنه المساس بسكان البلدة القديمة أو التضييق عليهم.

وأدان الفايز أيضا القيود التي فرضتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي على وصول المصلين بحرية إلى المسجد الأقصى المبارك/الحرم القدسي الشريف لأداء صلاة الجمعة، وطالب بإزالتها وعدم التضييق على المصلين.


اقرأ أيضاً : الاحتلال الإسرائيلي يعتقل 50 مقدسيا تصدوا لعصابات المستوطنين


وطالب الفايز باحترام حرمة الشهر الفضيل، وحق المصلين بالوصول بكل سلاسة وحرية للمسجد الاقصى المبارك، واحترام الوضع القائم التاريخي والقانوني .

وطالب كذلك المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته للضغط على الاحتلال الإسرائيلي لوقف الانتهاكات والاستفزازات في البلدة القديمة و في الحرم الشريف.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني