هذا موعد تعمق الكتلة الهوائية الحارة التي تؤثر على الأردن

طقس
نشر: 2021-04-17 20:26 آخر تحديث: 2021-04-17 20:26
شاب يضع الماء على رأسه للتخفيف من أجواء الحر
شاب يضع الماء على رأسه للتخفيف من أجواء الحر

بدأ تأثير الموجة الحارة على عموم بلاد الشام نهار السبت، ناجمة عن تأثير تدريجي لكتلة هوائية شديدة الحرارة مُندفعة من صحراء شبه الجزيرة العربية باتجاه بلاد الشام ويزداد تأثيرها أيام الأحد والاثنين، واعتباراً من يوم الثلاثاء، ستبدأ درجات الحرارة بالتراجع والانخفاض تدريجياً، مع بقاء الأجواء دافئة خلال عطلة نهاية الأسبوع لكن بأقل حدة.

اشتداد تدريجي على الموجة الحارّة

ويتوقع أن تشتد حدة الأجواء الحارة بشكل متصاعد من السبت حتى الاثنين، وتكون ذروة الموجة الحارة يوم الاثنين، حيث يتوقع أن تكون الأجواء بين حارة الى شديدة الحرارة في مختلف المناطق، كما يتوقع أن تتطرف درجات الحرارة بأكثر من 10 درجات مئوية بعيداً عن معدلاتها العامة نسبة لهذا الوقت من العام، كما تسود أجواء جافة بسبب تدني نسب الرطوبة السطحية بسبب هبوب رياح شرقية جافة قادمة من مناطق صحراوية.

أما مع ساعات الليل، فترتفع درجات الحرارة مقارنة بالليالي الماضية، ليميل الطقس إلى الدفء في عموم المناطق.

تراجع تأثير الموجة الحارّة الثلاثاء

يتراجع تأثير الكتلة الهوائية شديدة الحرارة خاصة على المناطق الغربية من بلاد الشام والمُرتفعات الجبلية العالية اعتباراً من الثلاثاء، وبالرغم من ذلك تبقى الأجواء حارة بوجهٍ عام، وتظهر كميات من السحب المُتوسطة والعالية يتخللها بعض الغيوم الركامية الرعدية، وتهطل زخات رعدية في أجزاء من المنطقتين الشرقية والجنوبية، تترافق بنشاط في سرعة الرياح الغربية.


اقرأ أيضاً : الأرصاد تحذر الأردنيين من التعرض لأشعة الشمس يومي الأحد والإثنين


ومع ساعات الليل، تندفع إلى المملكة كتلة هوائية ذات درجات حرارة لطيفة لتحل محل الكتلة الهوائية الحارة، لتشهد درجات الحرارة خلال ساعات الليل انخفاض ملموس على درجات الحرارة، واعتدال كبير على الأجواء الليلية.

وفي يوم الأربعاء، تنخفض درجات الحرارة، ويكون الطقس ربيعياً دافئاً ومشمساً في اغلب المناطق، مع ظهور بعض السُحب على ارتفاعات مُختلفة فوق بعض الأجزاء، وتتحول الأجواء لتصبح باردة نسبياً خلال ساعات الليل.

كتلة هوائية حارة جديدة مرتقبة خلال نهاية الأسبوع

يتجدد تأثير المرتفع الجوي المداري على طقس بلاد الشام، بحيث يصبح الطقس حاراً في معظم مناطق بلاد الشام نتيجة لتلك الكتلة الحارة المحتملة.

السبب العلمي لاندفاع تلك الكُتل الحارّة

بناءً على قانون نيوتن لكل فعل رد فعل مساوٍ له في المقدار ومعاكس في الاتجاه، حيثُ ان اندفاع كُتلة هوائية باردة شمال القارة الافريقية، تقوم هذه الكُتلة الباردة بإزاحة الكتلة الدافئة من امامها، ولأن الاحواض العلوية تسير من الغرب الى الشرق في حركة دورانية عكس عقارب الساعة يندفع الهواء الحار من الغرب الى الشرق، حيثُ أن الحوض البارد على اعتاب الصحراء الكبرى يُساهم في اندفاع الكُتل الهوائية الحارّة من الصحراء باتجاه بلاد الشام، حيثُ تترافق هذه الكُتل احياناً بالمنخفضات الخماسينية جالبتاً معها الهواء الحار والجاف الذي يعبر الصحراء، وبالتالي ارتفاع في درجات الحرارة في طبقات الغلاف الجوي القريبة من سطح الأرض.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني