هل تنخفض مناعة من يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا؟ "الأوبئة" تجيب

محليات
نشر: 2021-04-14 21:20 آخر تحديث: 2021-04-14 21:51
تحرير: عمران العبادي
خلال تلقيح أحد المواطنين
خلال تلقيح أحد المواطنين

لا تزال الأسئلة حول اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، محور حديث العالم أجمع، ومن الطبيعي أن تتكرر، خاصة أن اللقاحات بمجملها لا يزيد عمرها أو عُمر استخدامها عن 6 أشهر.

اللقاحات والمناعة، أبرز ما تصدر الاستفسارات خاصة أن السبيل الوحيد لتجنب الإصابة بأعراض متوسطة أو شديدة بفيروس كورونا، هو الحصول على المطعوم.

ويقول عضو لجنة الأوبئة الدكتور أسامة أبوالعطا، إن اللقاحات بمختلف أنواعها لا تسبب أي انخفاضا في المناعة في الغالب، مشيرا إلى أن اللقاح وجد أصلا لرفع المناعة لدى الإنسان.


اقرأ أيضاً : التربية: لن يسمج لأي معلم تصحيح امتحان التوجيهي دون تلقيه مطعوم كورونا


وحول الآثار الجانبية للقاحات، أكد أبوالعطا في تصريح لـ "رؤيا" أن الآثار الجانبية متوقعة وهي تعكس ردة فعل مناعية، وقد تكون دليلا على أن مناعة متلقي المطعوم عملت تفاعلا، و"علامة حسنة".

ونفى ما يتم تداوله من إشاعات بين عامة الناس حول ضرورة عزل من تلقى الجرعة الأولى من اللقاح نفسه عن الناس، لافتا إلى ضرورة التقيد بإجراءات الوقاية من فيروس كورونا، وارتداء الكمامة والحفاظ على التباعد الاجتماعي، وأن يتعامل متلقي اللقاح مع الآخرين وكأنه لم يحصل على المطعوم.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني