جلسة حوارية لأعوان المرور في مديرية الامن العام

هنا وهناك
نشر: 2014-02-28 22:00 آخر تحديث: 2016-08-06 19:40
جلسة حوارية لأعوان المرور في مديرية الامن العام
جلسة حوارية لأعوان المرور في مديرية الامن العام

رؤيا - أكد المشاركون في الجلسة الحوارية التي عقدتها مديرية الأمن العام اليوم لأعوان المرور أنهم يقفون بجانب العاملين في الإدارات المرورية للحد والقضاء على مشكلة حوادث السير ونتائجها المؤلمة والتي عانى منها الكثير من اسر مجتمعنا الأردني .

وقال مساعد مدير الأمن العام لشؤون السير اللواء طاهر الصمادي مندوب مدير الأمن العام خلال رعايته لفعاليات هذا الجلسة التي جاءت تحت عنوان (أعوان المرور ودورهم بالسلامة المرورية)أن مديرية الأمن العام ماضية قدما في تحقيق واستراتجياتها المرورية التي خطتها عبر السنوات الماضية لتفعيل دور الرقابة وايلاء جانب السلامة المرورية الاهتمام الأكبر .

وأكد الصمادي أن مدير الأمن العام الفريق أول الركن الدكتور توفيق حامد الطوالبة يعمل على تنفيذ توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني لتفعيل دور كافة شركاء مديرية الأمن العام من القطاعين العام والخاص للقضاء على المشاكل المرورية باختلاف انواعها عبر كافة الوسائل، ومن خلال الدعم اللوجستي لمنتسبي الأمن العام العاملين في القطاع المروري وكذلك باستمرارية التشاور والنقاش مع الشركاء لإيجاد الحلول العملية للمشاكل المرورية في الميدان و لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين وضيوف الأردن الكرام .

وبين اللواء الصمادي أن كل مواطن هو جندي وخفير وان التعاون المتبادل بين الأمن العام والمواطنين هو الأساس التي تنبي عليه مديرية الأمن العام خططها ،مشيرا ان أعوان المرور يعتبرون نوعا من أنواع الرقابة البشرية للمخالفات المختلفة والمشاكل المرورية التي نراها في شوارعنا ويعملون على حلها بطرق علمية وبالتعاون مع إدارة السير وكافة الجهات المسؤولة عن العملية المرورية .

من جانبه قال مدير إدارة السير المركزية العميد داوود هاكوز أن دور أعوان السلامة المرورية لا يقل أهمية عن دور منتسبي الأمن العام في الميدان في الحفاظ على حياة وامن المواطنين مؤكدا أن يدا واحدة لا تصفق وأن مشاركة أعوان المرور كل في موقعه في ضبط العملية المرورية له كبير الأثر في معاجلة المشاكل الناجمة عن الحوادث أو الازدحامات المرورية .

من جانبه اشار الدكتور وليد زعرب في كلمة ألقاها بالنيابة عن أعوان المرور أنهم يستمدون قوتهم وعزمهم عند رؤيتهم لرجال الأمن العام وهم يصلون الليل بالنهار للعمل على راحة المواطن وأمنه أينما كان وان أعوان المرور يعملون على خلق جيل مروري امن وواعي ليبقى الأردن وكما هو حاله دوما من أفضل البلدان وعلى كافة الصعد .
وناقش أعوان السلامة المرورية عدد كبير من المشاكل المرورية وأفضل الطرق العملية لحلها وكيفية تطوير آلية التعاون فيما بينهم وبين الإدارات المرورية المختلفة، واستمع اللواء الصمادي لبعض الشكاوى والمقترحات المتعلقة في هذا الجانب وكيفية معالجتها على ارض الواقع .

أخبار ذات صلة

newsletter