"أصحاب المطاعم والحلويات": القطاعات التجارية متهالكة وعلى حافة الانهيار

اقتصاد
نشر: 2021-04-05 17:26 آخر تحديث: 2021-04-05 17:26
الصورة ارشيفية
الصورة ارشيفية

وجه نقيب أصحاب المطاعم والحلويات الأردنية عمر العواد نداء ومناشدة لمحافظ البنك المركزي مضمنا اياها بضرورة الالتفات الى الحالة الاقتصادية والمالية العامة لمختلف القطاعات التجارية وفي مقدمتها المنشأت العاملة في قطاع المطاعم والحلويات والمقاهي، واصفا اياها بالمتهالكة والأكثر ضررا جراء الجائحة وجراء القرارات الرسمية غير المتزنة وغير المجدية في الكثير من الأحيان، والتي لا تنطبق مع الواقع، وهذا الأمر يتعلق على وجه الخصوص بالحزمة المالية المخصصة لدعم القطاعات الأكثر تضررا أو الموقفة تماما عن العمل، والتي تنهشها يد الافلاس وأصبحت على حافة الانهيار التام.


اقرأ أيضاً : مطالب بشمول المخابز والمراكز التجارية وبيع الخضار بخدمات "التوصيل"


وقال العواد أما أن الأوان لمحافظ البنك المركزي أن يتعامل بنهج ورؤى جلالة الملك وما أعدته الحكومة من خطوات من شأنها تخفيف الأعباء المالية وتبعات جائحة كورونا، وألم يحن الوقت ليتنحى قليلا عن مكتبه وتلمس حاجات القطاعات بشكل مباشر، وألم يسمع أنين التجار والمشتغلين بهذا القطاع، المطالب بدفع الأجور والرواتب والتراخيص والضرائب وكافة المصاريف اضافة الى رفع الكلف عليه لقاء المواد الأولية للإنتاج ومستهلكات العمل بنسبة لاتقل عن 25%؜ وما زالت في ارتفاع مضطرد، دونما أدنى تحرك يمكن من خلاله إنقاذ وإصلاح ما يمكن اصلاحه.

وأضاف العواد نأمل أن نصل رسالتنا وتجد لها وقع واستجابة لدى محافظ الينك المركزي بالعمل على منح هذا القطاع على اختلاف منشأته الصغيرة والمتوسطة قروضا ميسرة وبفائدة 2%؜ وذلك من خلال الحزمة المالية المخصصة لدعم هذه القطاعات المتضررة أساسا، مصحوبا ذلك بتجميد العمل بنظامي سيكرت وكريف طالما توافرت كافة الضمانات الكفيلة بالدفع والسداد، أما ما دون ذلك يبقى الحديث كذر الرماد في العيون ومجرد استعراض لايمكن الاستفادة منه.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني