مواطنون يقعون فريسة شركات تسهيلات وهمية للحصول على قروض - فيديو

محليات
نشر: 2021-04-03 20:24 آخر تحديث: 2021-04-03 20:24
تحرير: ساندرا حداد
مواطنون يقعون فريسة شركات تسهيلات وهمية
مواطنون يقعون فريسة شركات تسهيلات وهمية

البحث عن قرض أو مصدر تمويل لسد الاحتياجات الأساسية بات هدفا يسعى إليه الكثير من المواطنين في ظل الأعباء المعيشية الضاغطة، وهو ما تستغله شركات تروج لتقديم خدمات تسهيلية لهذه الغاية.. والنتيجة مواطنون يقعون في قبضة الوهم.


اقرأ أيضاً : أردنيون يدعون لإعادة دعم الخبز.. و"التنمية" ترد


في هذا التقرير، تطرح رؤيا هذه القضية وتعرض قصص عدد من المتضررين الذين جرى إخفاء هوياتهم بناء على طلبهم.

بهذه الإعلانات المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي يتم إيهام المواطنين للحصول على قروض لتمويل احتياجاتهم وبشروط ميسرة، مقابل مبلغ مقطوع غير مسترد في حال الموافقة على القرض قبل أن يكتشفوا الحقيقة.

صاحبة هذه القصة لم تتمكن من الحصول على القرض و استرداد ما دفعته والوثائق التي قدمتها، لكن مواطنا آخر استطاع أن يدرك وجود تلاعب في الموضوع خلال فترة تقديم الطلب واسترداد ما دفعه.

مواطنون لجأوا إلى البنك المركزي لتقديم شكاوى ضد هذه الشركات التي تدعي الوساطة بين البنوك والمواطنين لغايات تسهيل حصولها على تسهيلات.

دائرة مراقبة الشركات في وزارة الصناعة والتجارة والتموين تقول إن تسجيل هذا النوع من الشركات يقترن بموافقة البنك المركزي الأردني وإن هناك منظومة لمراقبتها

الأوضاع الاقتصادية والمعيشية الصعبة التي وصل إليها المواطن خاصة في ظل تداعيات كورونا، وتشديد البنوك في منح تسهيلات، كانت الحافز الأكبر للتوجه لهذا النوع من الشركات، فمن يتحمل المسؤولية؟

أخبار ذات صلة

newsletter