عدد الإصابات بكورونا يتجاوز 25 مليونا في أمريكا اللاتينية

عربي دولي
نشر: 2021-04-03 14:42 آخر تحديث: 2021-04-03 14:42
تشكل البرازيل بؤرة أحدث موجة وبائية في المنطقة
تشكل البرازيل بؤرة أحدث موجة وبائية في المنطقة

تجاوز عدد الإصابات المسجلة بفيروس كورونا 25 مليونا الجمعة في أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي حيث دفع انتشار المرض دول عدة إلى فرض قيود على السفر والحركة بالتزامن مع حملات التطعيم. 


اقرأ أيضاً : دولة تعلن بدء الموجة الرابعة من جائحة كورونا


وتفيد حصيلة وضعتها وكالة فرانس برس استنادا إلى أرقام رسمية، أن عدد الإصابات في هذه المنطقة وصل إلى نقطة فارقة وبلغ 25 مليونا و1533 إصابة، ما يجعلها في المرتبة الثالثة في هذا المجال بعد أوروبا (44,2 مليون إصابة) والولايات المتحدة وكندا معا (أكثر من 31,5 مليونا). 

أما عدد الوفيات في أمريكا اللاتينية ومنظقة الكاريبي، فقد تجاوز 788 ألفا، حسب تعداد فرانس برس، لتصبح المنطقة في المرتبة الثانية بعد أوروبا التي توفي فيها حوالى 936 ألف شخص بالمرض.

وارتفع عدد الإصابات بكوفيد-19 في أميركا الجنوبية في الأشهر الأخيرة بسبب انتشار متحور أكثر قدرة على العدوى سمي "بي1" ورصد للمرة الأولى في البرازيل كبرى دول القارة ثم في بلدان أخرى.

وقال مسؤول منظمة الصحة للبلدان الأمريكية سيلفان الديغييري خلال الأسبوع الجاري  "نلاحظ أن المتحور بي1 أكثر قابلية للانتشار".

وتشكل البرازيل بؤرة أحدث موجة وبائية في المنطقة.

وقد سجلت فيها وفاة 66 ألفا و500 شخص بكورونا في آذاروحده، وأكثر من 325 ألفا في المجموع حتى الآن. وتلي البرازيل المكسيك حيث سجلت أكثر من 294 ألف وفاة حسب بيانات نشرتها الحكومة مؤخرا وتكشف أرقامأ أعلى بكثير من عدد القتلى الرسمي البالغ نحو 203 آلاف.

مع امتلاء المستشفيات ووحدات العناية المركزة، أعلنت الحكومات عن سلسلة قيود لمحاولة الحد من انتقال العدوى في المنطقة التي تتألف من 34 دولة ومنطقة ويعيش فيها حوالى 600 مليون نسمة.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني