ما أسباب الحموضة في الفم؟ وما خطورتها؟

هنا وهناك
نشر: 2021-03-19 08:39 آخر تحديث: 2021-03-19 08:39
حموضة في الفم - ارشيفية
حموضة في الفم - ارشيفية

تسبب الأحماض المرتفعة في المعدة والامعاء في بعض الأحيان طعم الحموضة والمرارة في الفم، حيث إن هذه النسبة تجعل هضم الطعام صعباً نسبياً ويؤدي إلى ارتفاع الحامض في المعدة إلى المريء.


اقرأ أيضاً : أطعمة ينصح الأطباء بتجنبها عند الشعور بألم في المعدة


كما أن الإمساك من أبرز الأسباب التي تؤدي إلى تغيّر في طعم الفم، وذلك ينتج عن قلّة حركة الامعاء، ما يسبب تراكم الطعام غير المفتت والمستهلك من قبل الجسم فيها، وتنتج عن ذلك الحموضة والمرارة في الفم.

كذلك يؤدي الارتجاع المعدي المريئي إلى ترك طعم من المرارة والحموضة في الفم، وهذا نتيجة العوامل المختلفة التي تتراكم في المعدة.

إلا أن فريقاً من الأطباء البريطانيين أشار إلى أن الشعور بالحموضة في الفم قد ينذر بالإصابة بمرض قاتل.

فبحسب فريق العلماء فإن الحموضة في الفم تنذر بالإصابة بنوبة قلبية.

وقد يشير عسر الهضم دون التجشؤ والحرقة والغثيان أو القيء أيضا إلى حالة خطيرة، بالإضافة إلى ذلك، يجب الانتباه إلى التعرق بدون سبب واضح والأرق والتعب.

ويقول الخبراء إن الأعراض يمكن أن تستمر لأيام أو تظهر فجأة، كما وينصح الأطباء بالاهتمام بها وطلب المشورة الطبية على الفور، بحسب ما نقلت صحيفة "إكسبريس".

في وقت سابق أصبح من المعروف أن الشعور بالقلق أو القلق يمكن أن يتسبب بالإصابة بنوبة قلبية. وفقا للخبراء، غالبًا ما يخلط الناس بين هذه العلامات ونوبات الهلع.

وذلك لأن العديد من أعراض هذه الحالة تشبه أعراض النوبة القلبية.

أخبار ذات صلة

newsletter