الصرايرة يروي لـ"رؤيا" تفاصيل العشاء الذي أطاح بالتلهوني ومبيضين

محليات
نشر: 2021-02-28 14:22 آخر تحديث: 2021-02-28 15:11
تحرير: صدام مقدادي
تعبيرية
تعبيرية

روى نقيب المقاولين الأسبق ضرار الصرايرة، صاحب دعوة العشاء الذي أطاح بوزيري العدل والداخلية، تفاصيل ما جرى ليلة الخميس التي أقيم فيها العشاء.


اقرأ أيضاً : الأردنيون يتفاعلون مع طلب الخصاونة استقالة وزيري الداخلية والعدل: إحنا بحلم ولا بعلم!


وقال الصرايرة لـ"رؤيا" إن دعوة العشاء كانت شخصية، وإن الأشخاص الحاضرين لم يتجاوزوا 9، مشيرا إلى أن هناك علاقة شخصية تربطه مع التلهوني ومبيضين.

وأضاف الصرايرة أنه وصل إلى المطعم مبكرا، وتوسل إلى الإدارة لدمج 3 طاولات، لافتا إلى أن طول الطاولة الواحدة لا يتجاوز 120 سم.

وأكد الصرايرة أن المطعم الذي أقيم فيه العشاء لا يقدم الأراجيل، ولا يوجد فيه اكتظاظ.

وبين الصرايرة، الذي يعمل في مجال المقاولات، أن الأشخاص التسعة الحاضرين كانوا ملتزمين بارتداء الكمامات، ولم يخلعوا كماماتهم إلا عند الأكل.

وأكد الصرايرة التزام الجميع في أثناء العشاء بأوامر الدفاع خصوصا التلهوني ومبيضين.

وقال: إن "مبيضين والتلهوني قومونا عن الطاولة الساعة 8:45 تنفيذا لأوامر الدفاع"، في إشارة إلى أن المنشآت يجب أن تغلق أبوابها الساعة 9.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني