إغلاق 21 منشأة سياحية خالفت أوامر الدفاع

محليات
نشر: 2021-02-24 12:48 آخر تحديث: 2021-02-24 12:48
أرشيفية
أرشيفية

أكدت وزارة السياحة والآثار، استمرارها بالتشدد في تطبيق أوامر الدفاع والتعليمات الصادرة عنها، ومراقبة مدى تنفيذها والتقيد بها من قبل المنشآت السياحية، وتكثيف جولاتها التفتيشية على المنشآت ومرتاديها للتأكد من التزامها بشروط الصحة والسلامة العامة، حيث قامت فرق التفتيش خلال شهر كانون الثاني الماضي ولغاية الثاني والعشرين من شهر شباط الحالي بإغلاق 21 منشأة سياحية.

وقالت الوزارة في بيان صحافي اليوم الأربعاء، إن فرق التفتيش والرقابة التابعة لها وللجهات المعنية الأخرى، قامت خلال شهر كانون الثاني وشهر شباط بتحرير مخالفات وإنذارات لـ 102 منشأة سياحية، وتنبيه 245 منشأة أخرى، بالإضافة إلى مخالفة 42 شخصا، وذلك لعدم الالتزام بأوامر الدفاع والتدابير الوقائية للصحة والسلامة العامة التي حددتها الوزارة.


اقرأ أيضاً : إغلاق 15 منشأة في العاصمة وإربد والزرقاء وعجلون


وأضافت أنه على ضوء الاجتماع التنسيقي بين وزير السياحة والآثار ووزير الداخلية، الذي جاء للتأكيد على ضرورة الاستمرار في التنسيق المشترك لتشديد الإجراءات الوقائية والاحترازية اللازمة لمنع انتشار فيروس كورونا، وزيادة أعداد اللجان التفتيشية، وعدم التهاون مع المخالفين لأوامر الدفاع، كثفت الوزارة جولاتها التفتيشية والرقابية، وقامت بـ 2012 جولة تفتيشية خلال شهر كانون الثاني وشباط الحالي على المنشآت السياحية، شملت العاصمة عمان ومحافظات المملكة كافة.

وأكدت الوزارة اتخاذها المقتضى القانوني بحق المخالفين الذين لم يتقيدوا بإجراءات وشروط المحاذير التي وضعتها الوزارة، ولم يلتزموا بالدليل الإرشادي الذي عممته، والتي قد تصل إلى الإغلاقات والغرامات المالية، مبينة التزام 1179 منشأة سياحية بالتدابير الوقائية للصحة والسلامة العامة.

أخبار ذات صلة

newsletter